العناوين الرئيسيةمحليات

مصدر في وزارة التجارة لتلفزيون الخبر: آلية توزيع الخبز الجديدة لم تكتمل بعد وربما تطلق أول آب

كشف مصدر في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك لتلفزيون الخبر أن: “الآلية الجديدة لتوزيع الخبز ماتزال قيد الدراسة قبل إصدارها بشكلها النهائي”.

وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه: “لم يبدأ تطبيق الآلية الجديدة بعد، وقد تبدأ ابتداء من 1 آب المقبل، لأن الآلية بشكلها النهائي بكامل تفاصيلها، لم تصدر بعد”.

وتابع المصدر: “بمجرد اكتمال جميع تفاصيل الالية الجديدة، ومعالجة أي ثغرة فيها، سيتم تطبيقها، وفقا لقاعدة توطين الخبز، والربط المكاني بين المستفيد والمعتمد، بحيث ينال المواطن مخصصاته من مكان واحد حصريا”.

وأكمل المصدر: “يتم الآن دراسة الشرائح والكمية المخصصة لكل أسرة على حسب عدد أفرادها، بحيث تقسم الأسر إلى شرائح كل شريحة تتضمن عدد أفراد محدد، ينالون كمية معينة من الخبز”.

وأوضح المصدر: “توزيع الخبز ليس بالأمر السهل، ونحن نحسب ما نستهلك من طحين وقمح وكلفة ذلك بالعملة المحلية والصعبة، ونسبة الهدر ومن يتحمله”.

وقال المصدر: “الخبز يصل إلى المواطنين (تازا)، ولا يعرف المواطن كيف تسير الأمور في العملية الإنتاجية، قبل وصول مخصصاته إليه”.

وأضاف المصدر: “همنا الأساسي نوعية الخبز ونعمل على أن ننتج خبزا بنوعية عالية، ولكن البنية التحتية للآلية الجديدة لم تكتمل بشكل كامل، ونعالج هواجس المواطنين بخصوص الآلية بشكل يومي”.

ولفت المصدر إلى أنه: “من ضمن الهواجس التي طرأت، عدم وجود معتمدي خبز قريبين من بعض المواطنين، وهو ما يجعلهم يتوجهون للتسجيل لدى معتمد بعيد عن مكان سكنهم”.

وأكمل المصدر: “نعمل على معالجة هذه النقطة، بما يضمن حصول المواطنين على مخصصاتهم من الخبز، من معتمدين في أقرب منطقة لهم، ودون ازدحام، وهو ما سيترجم عمليا وفق بعض التعديلات الممكنة التي قد تصدر قريبا قبل إطلاق الآلية”.

وكان وزير التجارة طلال البرازي قال في تصريحات إعلامية السبت إنه: “سيبدأ تطبيق الآلية الجديدة في الأيام القادمة بعد عطلة العيد، في محافظات طرطوس واللاذقية وحماة، ونعمل على تعميم تجربة الآلية الجديدة على كل المحافظات لاحقا”.

وتابع البرازي: “محافظات اللاذقية وحماة وطرطوس، وصلت للجاهزية من ناحية الاطار التقني والفني للبدء بعملية التوزيع وفق الآلية الجديدة، وباتت جاهزة للعمل خلال أيام قليلة”.

وختم البرازي: “سنتابع ما يردنا من ملاحظات اثناء تطبيق الآلية الجديدة، وسندرسها بشكل يومي، لنتخذ الإجراءات المناسبة في وقتها لمعالجة أي ملاحظة أو شكوى، والآلية ستقلل بنسبة كبيرة من عملية بيع الخبز المدعوم بأسعار مرتفعة في السوق السوداء”.

وتقوم الآلية الجديدة على أن يحدد المستفيد من البطاقة الذكية، معتمد خبز واحد، يحصل على مخصصاته منها بشكل حصري، ولا يمكنه شراء الخبز من غير المعتمد الذي حدده.

وتزيد مخصصات الأسرة من الخبز المدعوم بشكل يومي كلما زاد عدد أفرادها، والحد الأدنى لفرد واحد ربطة خلال يومين، والحد الأقصى للأسر البالغ عدد أفرادها 15 فما فوق، ستنال 7 ربطات يوميا.

يذكر أن شكاوى عديدة وردت لتلفزيون الخبر حول قيام تطبيق “وين” بحذف المعتمد الذي سجل لديه بعض المواطنين، دون إنذار بذلك، ما اضطرهم الى تغيير المعتمد الأساسي الذي اختاروه والقريب من مناطق سكنهم، بعد خروج اسمه من القائمة.

كذلك تضمنت الشكاوى انتقادات لاضطرار بعض المواطنين في قرى بريف اللاذقية للتوجه إلى قرى أخرى غير قراهم، للحصول على مادة الخبز من معتمد القرى البعيدة، بعد اكتمال عدد البطاقات لدى معتمدي قراهم، وخروجها من قائمة المعتمدين المتاحين.

أحمد نحلوس_تلفزيون الخبر

 

 

مقالات ذات صلة

إغلاق