رياضة

مارادونا “بخير” بعد خضوعه لفحص طبي أثناء مباراة نيجيريا والأرجنتين

قال أسطورة كرة القدم الأرجنتينية دييغو أرماندو مارادونا إنه “بخير” بعدما خضع لفحص طبي خلال مباراة منتخب بلاده أمام نيجيريا في ختام مباريات المجموعة الرابعة بكأس العالم 2018.

وبحسب “BBC”، قال صاحب الـ 57 عاماً، والذي قاد الأرجنتين للحصول على كأس العالم عام 1986، إن “رقبته كانت تؤلمه كثيراً”.

ونشر مارادونا صورة على وسائل التواصل الاجتماعي يظهر فيها مع طاقم طبي بين شوطي المباراة التي انتهت بفوز راقصي التانغو على نسور نيجيريا بهدفين مقابل هدف وحيد، لكنه نفى التقارير التي أشارت إلى أنه نقل إلى مستشفى لتلقي العلاج.

وقال مارادونا على موقع إنستغرام: “أريد أن أخبر الجميع بأنني بخير”، مضيفاً “خضعت لفحص طبي ونصحني الطبيب بالعودة إلى المنزل قبل بداية الشوط الثاني، لكنني كنت أريد البقاء لأننا كنا في موقف قد يخرجنا من البطولة تماماً، فكيف كان يمكنني الرحيل؟”.

وتأهلت الأرجنتين لدور الستة عشر و ستواجه فرنسا يوم السبت المقبل، و تداولت وسائل التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر مارادونا وهو غير قادر على النهوض من الكرسي الذي كان يجلس عليه خلال المباراة.

وظهر مارادونا وهو يبكي عندما كانت النتيجة تشير إلى التعادل بهدف لكل فريق، وهي النتيجة التي كانت تعني خروج الأرجنتين من البطولة.

يذكر أن مارادونا خاض 91 مباراة دولية مع منتخب الأرجنتين سجل خلالها 34 هدفاً، كما تولى تدريب منتخب بلاده.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">