رياضة

لاعب منتخب سوريا السابق يعلن شفاءه من فايروس كورونا

أعلن اللاعب السابق في صفوف منتخبنا الوطني لكرة القدم ،غاندي اسكندر شفاءه من فايروس كورونا بشكل كامل، بعد أن أصيب به بداية نيسان، بمكان إقامته بالسويد.

وذكر اسكندر في تصريحات لموقع “سناك سوري”، أن ممارسة الرياضة والمواظبة عليها بشكل يومي كانت سبباً لشفاءه.

وقال اسكندر: “من اللحظة الأولى كنت واثقاً من الشفاء، خصوصاً وأن المعلومات تقول أن من لديهم أجسام صحية وسليمة يشفون بسرعة”.

وتابع “مما ساعدني على الشفاء، الإكثار من السوائل والالتزام حجر صحي، وتناول الفيتامينات والأطعمة التي ينصح الأطباء بها، أما الأهم فهو عدم الاستسلام أو الخوف من الفيروس، لأنه أمر سلبي ويضاعف النتائج الخطرة على صحة المصاب”.

و تعرض عدد من الرياضيين السوريين للإصابة بفيروس كورونا في بلاد الإغتراب، منهم جورج ملكي، وناصر السباعي، ويوسف بيريش، بينما تسبب الفايروس بوفاة حارس منتخبنا الوطني السابق جوزيف شمعون.

يشار إلى أن فايروس كورونا أصاب عددا من لاعبي كرة القدم حول العالم، منهم ديبالا، ماتويدي، فلايني، مالديني، اودوي، جاراي، وغيرهم من اللاعبين الذين تمكن اغلبهم من الشفاء من الفايروس.

يذكر أن غاندي اسكندر يعد أحد أبرز لاعبي خط الوسط في نادي الجهاد منذ تأسيسه، وارتدى قميص المنتخب الوطني للشباب والرجال في الثمانينيات.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">