ميداني

“قسد” تقتحم منزل “حاجم البشير” أحد وجهاء “البكّارة”

اقتحمت مجموعة من قوات ” قسد” ، ظهر السبت، منزل الشيخ حاجم البشير أحد وجهاء قبيلة البكارة في ريف ديرالزور .

وأفادت مصادر محلية بريف دير الزور لتلفزيون الخبر أن “عملية الاقتحام تمت بعد أن”استجار” أحد المدنيين بحاجم البشير إثر ملاحقة عناصر “قسد” له، حيث رفض البشير تسليمه لهم باعتباره استجار به وبمنزله”.

وأردفت المصادر “حدثت مشادة كلامية حادة بين البشير و عناصر”قسد” والذين طلبوا تعزيزات عسكرية للمكان، ما أدى لاستنفار أبناء قبيلة البكارة”.

وتابعت المصادر أن “المجموعة التي اقتحمت منزل البشير المقرب من قوات”قسد” و قوات “التحالف الدولي” بقيادة أمريكا هم من المكون العربي المنضوي في صفوف “قسد” بينهم أشخاص من عشيرة “لكليزات” أحد عشائر البكارة”.

وعلى إثرها استنفر غالبية شبان قبيلة البگارة في ريف ديرالزور الغربي، وتوجهوا إلى منزل حاجم البشير لحمايته ومعرفة التفاصيل بحسب مواقع إعلامية معارضة.

وبحسب المصادر أقدم الأهالي في بلدة الحصان بريف ديرالزور الغربي، على قطع الطرق الرئيسة فيها احتجاجاً على تصرفات”قسد” مع حاجم البشير أحد وجهاء قبيلة البكارة.

هذا ولم تصدر قوات ” قسد” أي بيان رسمي تبين فيه طبيعة وتفاصيل الحادثة.

يشار أن أرياف دير الزور تعيش حالة من التوتر و الخلافات و الاشتباكات المتقطعة بين قوات” قسد ” و أهالي البلدات و القرى الريفية.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق