اقتصاد

في موسم الحصاد .. وصول 4 بواخر قمح مستوردة إلى مرفأ طرطوس

بيّنت المؤسسة السورية للحبوب أنها “تعمل على تفريغ 4 بواخر محمّلة بـ110 آلاف طن قمح مستورد، وصلت مرفأ طرطوس خلال أيام عيد الفطر”.

وأوضح مدير المؤسسة يوسف قاسم بحسب “سانا”، أنه “بعد الانتهاء من تفريغ البواخر سيتم شحن الأقماح إلى المحافظات حسب الحاجة”، مبيّناً أن “الكمية المستوردة تهدف إلى تعزيز المخزون الاستراتيجي من المادة”.

ويأتي استيراد القمح، في موسم حصاده، حيث لفت قاسم إلى أنّ “المؤسسة قامت بشراء 54 ألف طن قمح من الفلاحين لغاية السبت الماضي، مقارنة ب 49 ألف طن لنفس الفترة من العام الماضي”.

وأشار قاسم إلى أن “المصرف الزراعي التعاوني، يواصل صرف قيمة محاصيل القمح التي يسلّمها الفلاحون لمراكز الحبوب، حيث صرف بتاريخ 9 حزيران الجاري 1.8 مليار ليرة ثمن للأقماح المسلمة”، منوهاً إلى أن “الصرف يتم خلال مدة لا تتجاوز 72 ساعة”.

وكان بدأ موسم الحصاد في المحافظات السورية، في نهاية شهر أيار الفائت، وسط عدد من المشكلات التي اعترضت عمل الفلاحين خلال الموسم، وهي “ارتفاع الأسعار وصعوبة تأمين المازوت للحصاد والتسويق”.

كما خصص مجلس الوزراء 400 مليار ليرة سورية لشراء القمح من الفلاحين هذا الموسم، بسعر 185 ليرة للكيلوغرام الواحد، حيث يكون الدفع فورياً خلال 24 ساعة، وسط توقعات بأن يقارب إنتاج سورية من القمح 2.7 مليون طن.

يذكر أنّ سوريا تستهلك 2.5 مليون طن من القمح سنوياً، يتم تأمين بعضها من القمح المحلي فيما تستورد الباقي من روسيا، وذلك بعدما كانت مكتفية ذاتياً قبل الأزمة بإنتاج يصل إلى 4 ملايين طن سنوياً مع إمكانية تصدير 1.5 مليون طن منها.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق