رياضة

“فيفا” تحدد قيمة جوائز كأس العالم

كشف الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” عن جوائز بطولة كأس العالم التي تقام الصيف المقبل في روسيا، بنسبة زيادة 12% عن النسخة السابقة التي لعبت في البرازيل عام 2014.

وبحسب ما أعلنت “فيفا”، وصلت القيمة الإجمالية لمجموع جوائز المونديال 400 مليون دولار، مقابل 358 مليوناً في نسخة 2014.

وقالت “فيفا” إن “اتحادات كرة القدم في الدول الـ32 المشاركة، سيحصل كل منها على ثمان ملايين دولار على الأقل، وهو نفس المبلغ الذي صرف في 2014”.

ويحصل بطل كأس العالم على 38 مليون دولار من صندوق جائزة الاتحاد، مقابل 35 مليوناً حصل عليها الاتحاد الألماني قبل ثلاث سنوات عندما توج المنتخب الألماني باللقب.

وحصلت الأرجنتين صاحبة المركز الثاني على 25 مليون دولار، فيما سيرتفع نصيب صاحب المركز الثاني في بطولة العام المقبل إلى 28 مليون دولار.

وبعد لقاءٍ لمجلسها، قالت “فيفا” إن “الفِرق أصحاب المركزين الثالث والرابع سوف يحصل كل منهما على 24 مليون دولار و22 مليون دولار على التوالي، بزيادة قدرها مليوني دولار كل فريق”.

أما في الدور ربع النهائي، فسيحصل كل فريق على 16 مليون دولار، بزيادة قدرها مليوني دولار أيضاً، والفرق التي تغادر من دور الستة عشر سيحصل كل منها على 12 مليون دولار بزيادة ثلاثة ملايين دولار.

وجاء صندوق الجائزة من عوائد كأس العالم التي قدرت الفيفا بأنها تخطت خمسة مليارات دولار، رغم توقف مبيعات الرعاة وسط تحقيقات سويسرية وأميركية في مزاعم فساد.

وقال رئيس الفيفا جياني إنفانتينو إن “الأبواب مفتوحة، والعوائد دخلت والعوائد سوف تتخطى الموازنة بالتأكيد”، بحسب تصريحات صحفية.

يذكر أن “فيفا” تتحرك لرفع الحظر عن صندوق قيمته 100 مليون دولار من عوائد كأس العالم في 2014، التي تم تجميدها على خلفية تحقيقات الفساد.

يشار إلى أن قيمة جوائز “فيفا” التي تعتبر مرتفعة رقمياً، إلا أنها ما تزال منخفضة أكثر من غيرها من البطولات المحلية، كجوائز الدوري الإسباني “الليغا” او الإنكليزي “بريمرليغ” أو حتى دوري الدرجة الأولى في انكلترا “تشامبنشيب”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">