محليات

فلاحو حماة يشتكون ارتفاع أسعار الحصاد

اشتكى عدد من فلاحي ريف محافظة حماة الشرقي، عبر تلفزيون الخبر، من ارتفاع التسعيرة التي يفرضها أصحاب الحصادات مقابل حصاد الدونم الواحد من الشعير.

وبين المشتكون، لتلفزيون الخبر، أن “بعض أصحاب الحصادات يفرضون أسعاراً مرتفعة عن التسعيرة التي حددتها المحافظة والمرتفعة أساساً”.

وأضاف المشتكون “مستغلين حاجة الفلاحين إلى جني محاصيلهم لسداد الديون والالتزامات المتربة عليهم، وخوفهم من الحرائق التي التهمت مساحات شاسعة من الأراضي المزروعة هذا العام”.

وتابع المشتكون “المحافظة عملت على تأمين مادة المازوت للحصادات، ولكن مع ذلك تم تحديد تسعيرة مرتفعة لمصلحة أصحاب الحصادات على حساب الفلاح، كما عمد أصحاب الحصادات إلى رفع التسعيرة حسب أهوائهم دون رادع أو رقيب”.

وأشار المشتكون إلى أن “التسعيرة التي وضعتها المحافظة هي 3000 ليرة لحصاد الدونم حب فقط، و4000 للدونم حب مع تبن، وهي تسعيرة مرتفعة ومجحفة بحق الفلاحين مقارنة مع المحافظات الأخرى حيث حددت التسعيرة في درعا مثلا بـ 1900 ليرة لحصاد حب فقط، و 2200 ليرة لحصاد حب مع تبن”.

ونوه المشتكون إلى “وجود ثلاث مشاكل أساسية تعترض الفلاحين، وهي ارتفاع الأسعار وصعوبة تأمين المازوت للحصاد والتسويق”، مقترحين أن “يتم حساب الأسعار على أساس المحصول وليس على أساس الدونم، حيث يختلف الإنتاج من مكان لآخر، ففي الغاب مثلا المحصول يكون أوفر بأضعاف من الريف الشرقي”.

ولحل مشكلة المازوت، اقترح المشتكون “ألاّ يتم التوزيع لأصحاب الحصادات بل للفلاحين ليتم استخدامه للحصاد، ويتم تنظيم ذلك من قبل الجمعيات الفلاحية والارشاديات وحسب المساحات المزروعة”.

وبين رئيس اتحاد الفلاحين في حماة، هيثم جنيد، لتلفزيون الخبر أنه “تم تحديد التسعيرة من قبل المكتب التنفيذي لمحافظة حماة بناء على آراء الفلاحين في مختلف مناطق المحافظة”.

وأضاف جنيد “حدد سعر حصاد الدونم بين 2000 ليرة و3000 ليرة حسب المنطقة وكمية الإنتاج فيها، كما تم تحديد تسعيرة الدونم بـ 4000 ليرة حب مع تبن مشوّل”.

وتابع جنيد “يتم توزيع المازوت للحصادات بكمية 2 ليتر للدونم البعل، و4 ليتر للدونم السقي، ويتم التوزيع عن طريق كتاب رسمي موقع من أمين الفرقة الحزبية ورئيس الوحدة الإرشادية ورئيس الجمعية الفلاحية بعد تحديد المساحات المزروعة، كما يتم التأكد من الحصاد على أرض الواقع قبل توزيع أي كمية أخرى للحصادات”.

يذكر أن المحافظة عملت على تأمين مادة المازوت المخصصة للحصادات في معظم الكازيات، ويتم توزيعها عن طريق الارشاديات الزراعية والرابطة الفلاحية.

محمد الاسعد – تلفزيون الخبر – حماة

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق