العناوين الرئيسيةمن كل شارع

صناعيو اللاذقية: “التقنين يغزو الساعات المُعفاة”، والمعنيون: “اجتماع مرتقب للبحث بموضوع الإعفاء الكلّي”

اشتكى عدد من الصناعيين في المنطقة الصناعية باللاذقية عبر تلفزيون الخبر، الواقع الكهربائي غير المُحتمل، والذي طال حتى الساعات المعفاة جزئياً من التقنين، وفق توجيهات رئاسة مجلس الوزراء ووزارة الكهرباء.

وقال أحد الصناعيين لتلفزيون الخبر: “كنّا نطالب بإعفائنا من التقنين، حالنا حال المدن والمناطق الصناعيّة في المحافظات الأخرى، اليوم خلّونا ننسى هالمطالب مع دخول التقنين إلى الساعات المعفاة”.

وتابع: “منذ أسبوع وواقع التقنين في المنطقة لا يُحتمل، في بعض الأيام لم تتجاوز ساعات الوصل خلال الفترة الصباحية ساعة كاملة، وكأن ما عنّا أشغال، ولا أرزاق، ولا عمّال، مين بيتحمّل خساراتنا؟”، مضيفاً: “هيك بتدعم شركة الكهرباء الصناعيين؟”.

وأردف: “هذا بما يتعلّق بالمشكلة الجديدة وهي حرماننا حتى من الساعات المعفاة، أمّا بما يتعلّق بالإعفاء الكلّي فلماذا لا يتم إعفاءنا نحن بمنطقتي الخشبية والمعدنية، رغم أن جميع رسومنا تم تسديدها بتصريح مدير الكهرباء، وبالرغم أيضاً أن خطوطنا مفصولة عن بقية المنطقة، ولا يمكن لأحد إنكار ذلك”.

وأضاف: “عندما طالبنا بالإعفاء من التقنين تمّ تحويل وتحوير مبررات المشكلة لنقص الخزانات وهالكلام غير منطقي، حالياً يعفوا الخشبية والمعدنية بشكل كلّي بما أن أمورها محلولة وسليمة والرسوم مسددة، وتغذيتنا منفصلة، ويخلّونا نسترزق، لبينما تصير أمور باقي المناطق نظامية”، متسائلاً: “نحن شو ذنبنا؟”.

وفي مذكرة وردتنا سابقاً حول واقع التقنين في المنطقة الصناعية جاء فيها: “حرصاً على تأمين التغذية الكهربائية المستمرة للمنطقة الصناعية تم مد خطوط توتر متوسط وتمت تغذيتها من محطة تحويل الغزل”.

وأضافت المذكرة “كما تم تجهيز مركزي تحويل الأول على خط الخشبية والثاني على خط المعدنية وتمّ وضعها بالخدمة وذلك بعد تسديد كافة الرسوم من قبل مجلس مدينة اللاذقية”.

بدوره، مدير عام الشركة العامة لكهرباء اللاذقية، المهندس جابر العاصي في ردّه لتلفزيون الخبر قال: “يوم الاثنين كان هناك عطل، أما عن قساوة التقنين في المنطقة الصناعية لباقي أيام الأسبوع ليس لدي فكرة، سأراجع البرقيات، وأقوم بمتابعة الموضوع على الفور”.

وعند سؤاله عن مطالب الصناعيين في المنطقتين الخشبية والمعدنية وبأنهم محققين كامل الشروط حسب ما ذكروا، وعن الإجراء المتوجّب عليهم اتخاذه، أوضح العاصي: “رغم تسديد رسومهم، لا نستطيع تزويد الخشبية والمعدنية بالكهرباء 24 ساعة، وتطبيق الإعفاء الجزئي على باقي الصناعات في ذات المنطقة لعدم استكمال رسومهم”.

وأردف: “منعاً للتفرقة، عندما تستكمل بقية المناطق رسومها، حينها نطبّق تقنين خط الغزل المُعفى من التقنين على كامل المنطقة الصناعية”.

بدوره، رئيس اتحاد الحرفيين في اللاذقية، جهاد برو، قال لتلفزيون الخبر: “هذا الموضوع يلقى اهتمام محافظ اللاذقية، وتمّ التوجيه لإجراء اجتماع يتضمن مجلس المدينة، شركة الكهرباء، واتحاد الحرفيين، لاتخاذ اللازم والإسراع بالحلول”.

وتابع: “إلّا أنّه ولأسباب صحيّة لأحد المعنيين بالموضوع، تأخّر الاجتماع، وسنحاول خلال موعد أقصاه أسبوع الاجتماع، والوصول إلى حلول تتماشى ومصالح الصناعيين”.

وأكّد برو: “بأن لا مبررات منطقيّة لتطبيق التقنين على الخشبية والمعدنية، على اعتبار أن أمورهم محلولة، فيجب إعفاءهم من التقنين وتيسير أعمالهم، بينما تستكمل إجراءات باقي المناطق، وتعفى المنطقة بالكامل”.

يُذكر أنّه وبحسب عدد من الصناعيين، المنطقتين الخشبية والمعدنية كان مطبّق عليهم الإعفاء الكهربائي الكلّي، حتّى شهر نيسان من العام الجاري، وهذا ما أكّده رئيس اتحاد الحرفيين باللاذقية في سياق حديثنا معه.

شعبان شاميه – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق