ميداني

سيارة مفخخة تستهدف المركز العام لقوات “الأسايش” في القامشلي

استهدفت سيارة مفخخة المركز العام لقوات “الأسايش”، وهي قوات أمنية تتبع “للوحدات الكردية ” في حي قدور بيك وسط مدينة القامشلي في محافظة الحسكة.

وأفاد مصدر محلي في مدينة القامشلي لتلفزيون الخبر بأن “المفخخة، وهي سيارة نوع “فان”، ضربت مدخل المركز العام لقوات “الأسايش” في محافظة الحسكة، دون وقوع خسائر بشرية بسبب التحصين الكبير الذي يحيط بالمنطقة”.

وتابع المصدر أن “انفجاراً وقع شمال دوار سوني وسط مدينة القامشلي، ما أدى لوقوع أضرار مادية كبيرة في الموقع واحتراق عدد من السيارات والدرجات النارية”.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الانفجار، الذي يأتي ضمن حالة الفلتان الأمني التي تعيشها المنطقة، والمتمثل بتفجيرات بعبوات ناسفة ومفخخات كان تنظيم “داعش” أعلن مسؤوليته عنها خلال الفترة الماضية في مدينتي الحسكة و القامشلي.

وهذه ليست المرة الأولى التي تتعرض فيها مناطق في الحسكة وريفها لتفجيرات مشابهة، استخدمت في بعضها دراجات نارية، بينما انفجرت سيارات مفخخة عدة مرات، ما خلف عشرات من الشهداء والمصابين من المدنيين.

وكانت انفجرت قبل أيام دراجة نارية مفخخة عند دوار الطلائع استهدفت موقع لقوات “الأسايش” في مبنى ثانوية الحاسوب، وانفجرت دراجة أخرى قبلها بأيام استهدفت سيارة “للأسايش” بالقرب من دوار الباسل بحي غويران بمدينة الحسكة، حيث خلف الانفجاران عدداً من الإصابات في صفوف العناصر.

كما شهدت أحياء مدينة الحسكة والمدن الأخرى وقوع عدد من عمليات الاغتيال المباشر لعناصر تتبع لــ ” القوات الكردية” بمختلف تسميتها.

عطية العطية – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق