فلاش

سكان 86 خزان يشتكون من مخالفة سائقي “السرفيس”.. والحل عند الـ “GPS”

اشتكى عدد من سكان منطقة المزة 86 خزان، لتلفزيون الخبر، من خط سرفيس المنطقة الذي يختصر طريقه إلى نصف المسافة تقريباً فقط، مما يجبر السكان على استخدام سرفيس آخر، من وإلى المنطقة.

وذكر مواطنو المنطقة التي تعرف باكتظاظها، أنهم “مجبرين على استخدام سرفيسين على الأقل يومياً، مما يجبرهم على دفع أجرة مضاعفة، بالإضافة إلى الوقت الزائد الذي يحتاجه كل الركاب للوصول إلى وجهتهم، وازدياد الازدحام والضغط على خطوط السرافيس الأخرى التي تخدم المنطقة”.

ويرى السكان أنه “من حقهم أن يؤدي خط 86 خزان واجبه بالكامل ويصل من موقفه الأول وحتى منطقة جسر الرئيس، دون اختصارها إلى موقف “بنايات 14″، أو المعروف بـ”موقف الحفار”، في “الشيخ سعد، مؤكدين أنهم يعيشون هذه المعاناة منذ سنوات”.

من جهته بين عضو مكتب تنفيذي لقطاع النقل والمواصلات في محافظة دمشق باسل ميهوب، لتلفزيون الخبر، أن “شكاوٍ عديدة وردت حول هذا الشأن، وأن المحافظة خاطبت فرع المرور مرات عدة لضبط هذه الحالات وتنظيم المخالفات بحق السائقين المخالفين”.

وأشار إلى أن “يوجد حالة من التريث حالياً ريثما ينتهي أمر دراسة أجهزة التعقب “GPS” التي سيتم تركيبها على السرافيس والتي بدورها تراقب خط السرفيس من أين ينطلق ولأين يصل وأي هي مواقفه”.

ووعد ميهوب أن المشكلة “ستحل خلال شهرين بشكل أقصى إلى حين انتهاء الدراسة الفنية للمنظومة المذكورة”.

ووفقاً لقانون السير، فإن بعض من تلك العقوبات التي تفرض على خط السرفيس المخالف تتمثل بـ” دفع مبلغ 4000 ليرة سورية لغياب الخط، حذف اربع نقاط، ومن الممكن أن تصل للحجز لمدة أسبوع”.

و كانت أعلنت “محافظة دمشق” في شهر أيار من العام الماضي، عن مشروع لتركيب جهاز التعقب “GPS” ضمن السرافيس، بهدف مراقبتها والتأكد من وصولها إلى نهاية الخط حتى لا تسبب مشاكل للمواطنين، نافيةً أن يتم تطبيقه على سيارات تكاسي الأجرة.

الجدير بالذكر أن منطقة المزة يخدمها أربع خطوط سيارات عامة، وهي “مزة جبل كراجات، فيلات غربية، وخطين آخرين لمنطقة الـ86، وهما “86 خزان، و86 مدرسة”، وتشهد جميعها ازدحاماً وضغطاً كبيراً لاسيما مع تعاقد العديد من السائقين مع طلبة المدارس خلال أيام الدوام.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">