ميداني

روسيا تكشف: الدفاع الجوي السوري دمر 10 من 12 صاروخاً “إسرائيلياً” استهدف حمص

كشفت روسيا أن منظومات الدفاع الجوي لدى الجيش العربي السوري دمرت معظم الصواريخ “الإسرائيلية” التي استهدفت محافظة حمص، فجر الأربعاء.

وقال نائب رئيس المركز الروسي للمصالحة في سوريا، العميد البحري “فاديم كوليت”، إن: “قوات الدفاع الجوي السوري دمرت عشرة صواريخ “إسرائيلية” من أصل 12 صاروخا استهدف حمص”.

وتابع “كوليت” في تصريحات لوكالة “تاس” الروسية: “تمكن قوات الدفاع الجوي في الجيش العربي السوري من التصدي للعدوان، باستخدام منظومتي دفاع جوي روسية الصنع “Pantsir-S” و”Buk-M2E”.

وأكمل “كوليت”: ” العدوان وقع عندما شنت6 مقاتلات من طراز “F-16” تابعة لسلاح الجو “الإسرائيلي”، ضربة صاروخية موجهة من الأجواء اللبنانية على أهداف في محافظة حمص”.

وسبق ل”كوليت” أن أعلن الشهر الفائت إن “القيادة العسكرية السورية اتخذت قرارا بعدم استخدام وسائل الدفاع الجوي، خلال تنفيذ العدو “الإسرائيلي” عدوانا على حمص يوم 13 تشرين الأول”.

وأعاد “كوليت” السبب حينها “لوجود طائرتي ركاب مدنيتين كانتا تنفذان رحلتين من دبي إلى بيروت ومن بغداد إلى دمشق خلال لحظة هجوم الطيران “الإسرائيلي” الذي تستر بالطائرتين، ضمن منطقة نيران منظومات الدفاع الجوي”.

وكان استشهد سوريان مدنيان وأُصيب مدني آخر وأصيب ستة جنود في الجيش العربي السوري، في عدوان “إسرائيلي” على مدينة حمص، فجر الأربعاء، بحسب وكالة “سانا”.

ويعتبر نظام “بانتسير اس” للدفاع الجوي الروسي، وسيلة فعالة، لحماية المنشآت المدنية والعسكرية المختلفة أو لتغطية الأنظمة الصاروخية المضادة للجو المتوسطة والبعيدة المدى.

يذكر أن “إسرائيل” رفعت منذ اندلاع الحرب على سوريا عام 2011، من وتيرة اعتداءاتها على الأراضي السورية، مستهدفة العديد من المواقع المدنية والعسكرية.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق