العناوين الرئيسيةسياسة

دمشق: تصريحات أردوغان جوفاء فارغة وممجوجة لا تصدر إلا عن شخص منفصل عن الواقع

أكدت الجمهورية العربية السورية أن أي تواجد للقوات التركية على أراضيها هو تواجد غير مشروع وخرق فاضح للقانون الدولي محملة النظام التركي المسؤولية الكاملة عن تداعيات هذا التواجد.

وقال مصدر في وزارة الخارجية والمغتربين اليوم: ” بعد انهيار تنظيماته الإرهابية التي يدعمها، ويسلحها، ويدربها، تحت ضربات الجيش العربي السوري، وبعد انكشاف أمره ودوره كأداة للإرهاب الدولي ودمية بيد سيده الأمريكي، يخرج علينا رأس النظام التركي بتصريحات جوفاء فارغة وممجوجة لا تصدر إلا عن شخص منفصل عن الواقع”.

و” غير فاهم لمجريات الأوضاع والأمور ولا تنم إلا عن جهل ليهدد بضرب جنود الجيش العربي السوري بعد أن تلقى ضربات موجعة لجيشه من جهة ولإرهابييه من جهة أخرى.”

وأضاف المصدر: “إن الجمهورية العربية السورية تؤكد مجدداً الإصرار على الاستمرار في واجباتها الوطنية والدستورية في مكافحة التنظيمات الإرهابية على كامل الجغرافيا السورية وتخليص أهلنا من نيرها بما في ذلك فتح معابر إنسانية آمنة والتي أعاقت المجموعات الإرهابية المدعومة من رأس النظام التركي خروج المدنيين عبرها لاستعمالهم دروعاً بشرية لهم.”

وكانت وزارة الخارجية الروسية و ردا على تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان التي اتهم فيها موسكو ودمشق باستهداف المدنيين” إن روسيا وسوريا تستهدفان فقط الجماعات الإرهابية”.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان زعم أن بلاده عازمة على إبعاد الجيش العربي السوري إلى خلف مواقع المراقبة التركية في إدلب بنهاية شباط، حتى لو اضطرت لاستخدام الوسائل البرية والجوية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق