محليات

“دراسة”: الاستيقاظ المبكر يحد من إصابة السيدات بسرطان الثدي

أظهرت نتائج دراسة أجريت في جامعة “بريستول” البريطانية، أن الاستيقاظ الباكر من الممكن أن يحد من خطر إصابة السيدات بسرطان الثدي، بحسب صحيفة “الدايلي ميل” البريطانية.

وبينت الدراسة أن “السيدات اللاتي يفضلن النهوض من النوم في وقت مبكر تقل لديهن احتمالات الإصابة بالمرض مقارنة بغيرهن ممن يحبون السهر”.

وقال الباحثون “نعتقد أن السبب وراء ذلك هو أن التعرض للضوء في ساعات الصباح الأولى يقطع إمدادات هرمون الميلاتونين، الذي ينظم النوم، والعديد من الدراسات البحثية أظهرت أن ذلك الهرمون يمكنه الحماية من بعض أنواع السرطانات، خاصة سرطان الثدي”.

وأظهرت نتائج الدراسة أن السيدات اللاتي يواصلن النوم لمدة تزيد عن 7 إلى 8 ساعات تتزايد لديهن أيضاً احتمالات الإصابة بسرطان الثدي، غير أن منتقدين أكدوا أن لذلك الأمر “تأثير محدود”، نافين أن تكون هناك علاقة بين مقدار النوم وخطر الإصابة.

وعجز القائمون على الدراسة عن توضيح السر الذي يقف وراء تزايد خطر الإصابة بسرطان الثدي لدى السيدات اللاتي ينمن مدد أطول كل ليلة، وأوضح الباحثون أنهم اعتمدوا في دراستهم على ما قاله المشاركون عن عادات النوم الخاصة بهم.

يذكر أن سرطان الثدي هو السرطان الأكثر شيوعاً في العالم، والسبب الرئيسي للوفيات من النساء، ويحدث سرطان الثدي عند الرجال أيضا ولكن بشكل نادر، والاكتشاف المبكر لسرطان الثدي يساعد كثيراً في نجاح العلاج.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق