رياضة

حكم دولي سابق يوضح قانونية خسارة فريق جبلة أو حرجلة بعد ضرب الحكم

أوضح الحكم الدولي السابق تمام حمدون لتلفزيون الخبر الرأي القانوني فيما حدث بلقاء جبلة وحرجلة من اعتداء على حكم المباراة محمد عبدالله.

وقال حمدون إن “الحكم محمد العبد الله كان شجاعاً في اتخاذ القرار بإنهاء المباراة بسبب تعرضه للضرب من أحد المشجعين”.

وأضاف حمدون: “بتبيان انتماء المشجع يمكن لاتحاد الكرة تقرير نتيجة المباراة، واعتبار النادي الذي ينتمي له المشجع المعتدي خاسراً للقاء بثلاثية نظيفة”.

وكان الحكم محمد العبد الله أنهى لقاء جبلة وحرجلة في الدقيقة 70 من عمر المواجهة التي كانت تشير للتعادل الإيجابي بهدف لكل فريق، بسبب الاعتداء عليه من قبل أحد المشجعين.

وجاءت اللقطة بعد دقيقتين من مطالبة فريق جبلة بركلة جزاء، إثر عرقلة مهاجم الفريق عبد الإله حفيان وهو حالة انفراد بحارس حرجلة ابراهيم عالمة.

وأثناء احتفال لاعبو جبلة بهدف التعادل، اقتحم أحد المشجعين أرض الملعب، وقام بضرب الحكم، الذي بدوره رد الصاع صاعين وركل المعتدي قبل تدخل اللاعبين وعناصر حفظ النظام.

يذكر أن مباريات عدة شهدت جدلا تحكيميا كبيرا هذا الموسم، في مواجهات الجيش والطليعة، تشرين والفتوة، الكرامة والحرية، تشرين وجبلة، جبلة والوثبة، حطين والطليعة، وتشرين والجيش.

أحمد نحلوس_تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق