ميداني

جرحى في تفجيرين استهدافا إدلب

هزّ انفجار بعبوة ناسفة مدينة إدلب شمال غربي سوريا، ما أدى لإصابة 11 مدنيًا، بينهم امرأة واحدة، بإصابات متوسطة وخفيفة.

وبحسب مواقع معارضة، اندلعت نيران في موقع التفجير، مساء الأحد، مشيرة إلى أن عبوة ناسفة زرعت في دراجة هوائية في شارع “الجلاء”.

وأوضحت المواقع أنه وبعد ساعة ونصف انفجرت قنبلة صوتية تحتوي على شظايا ألقاها مجهولون، وأصيب إثرها أربعة أشخاص.

ويضاف التفجير الأخير إلى سلسلة تفجيرات تضرب المناطق التي تسيطر عليها فصائل “المعارضة” التابعة للاحتلال التركي في شمالي وشمال شرقي سوريا، نتيجة الخلافات والاقتتال الحاصل بين الفصائل إثر خلافهم على اقتسام الغنائم والنفوذ في المناطق.

يذكر أن التفجيرات والتصفيات بين “أخوة الجهاد “مستمرة، كان آخرها الأحد عندما استهدف مجهولون ما يسمى “رئيس المجلس المحلي لبلدة حارم”، المدعو غازي الوزير، والذي تعرض لجروح بليغة.

مقالات ذات صلة

ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">