ميداني

تركيا تنشئ غرفة عمليات لإدارة معركتها ضد الأكراد

افتتح وزير الدفاع التركي، خلوصي آكار، غرفة عمليات مشتركة لوضع الخطط وتنفيذ عملية عسكرية في شرق الفرات، بحسب ما نقلت وكالة “الأناضول” التركية.

وأوضحت الوكالة أن آكار “افتتح غرفة متقدمة للعمليات المشتركة، التي ستدار منها العملية العسكرية المحتملة ضد الأهداف الإرهابية شرق الفرات”.

وقال وزير الدفاع التركي “لا بد أن ينتهي وجود الإرهابيين في شرق الفرات، لأنهم يهددون بلادنا وأمتنا وحدودنا ويعرضونها للخطر”.

وجاء ذلك خلال زيارة تفقدية قام بها آكار مع قادة جيشه إلى الوحدات العسكرية على الحدود مع سوريا.

وتزامنت الزيارة مع إعلان “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) انتهاء المعارك ضد تنظيم “داعش” شرق الفرات، بدعم من “التحالف الدولي” الذي تقوده أمريكا، بالإضافة إلى إعلان الولايات المتحدة هزيمة التنظيم بشكل كامل.

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أعلن في كانون الأول الماضي، عن شن عملية عسكرية خلال أيام ضد المقاتلين الأكراد في الشمال الشرقي السوري ليعود ويعلن عن تأجيل العملية، بعد إعلان الرئيس الأمريكي قرار الانسحاب من سوريا .

يذكر أن تركيا تصنف ما يسمى “وحدات حماية الشعب الكردية” و التي تقود “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) على أنهما حركتين إرهابيتين ويشكلان خطرا على أمن أنقرة واستقرارها.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق