تعليم

بعد تسوية أوضاعهم .. 700 طالب درعاوي يعودون إلى جامعة دمشق

عاد 700 طالب من محافظة درعا إلى مقاعدهم الدراسية في جامعة دمشق، بعد تسوية أوضاعهم بموجب الاتفاق الذي وقعته الحكومة السورية مؤخراً في المنطقة.

وبحسب مصادر إعلامية “معارضة”، “خرج الطلاب من مدن الحارة وإنخل وجاسم في الريف الغربي لدرعا بحافلات مشتركة، وذلك بعد الانتهاء من تسوية أوضاعهم من قبل الأفرع الأمنية”.

وأوضحت المصادر أن “الحافلات التي أقلتهم إلى دمشق رافقها عناصر من الجيش العربي السوري، كونها الأولى من نوعها بعد عودة المنطقة إلى سيطرة الحكومة السورية”.

يذكر أن مجلس التعليم العالي أصدر قرار للعام الدراسي 2017-2018 يقضي بإعادة طلاب درعا والقنيطرة إلى جامعاتهم، بعد إغلاق الجامعات في درعا لأشهر بسبب القصف والمعارك في المدينة.

وكانت الحكومة السورية طلبت من الراغبين بتسوية أوضاعهم في محافظة درعا وثيقة تعهد من 11 بنداً، أرفق معها ورقة ضبط بحسب المصادر.

ويبلغ عدد كليات درعا التابعة لجامعة دمشق ست كليات، هي التربية والحقوق العلوم الطبيعية والطب البيطري والاقتصاد والآداب، إضافة إلى ثلاثة معاهد تتبع لوزارة التعليم العالي.

ويقدر عدد الطلبة المسجلين في هذه الكليات والمعاهد بنحو 15 ألف طالب وطالبة، بحسب الاعلام الرسمي عام 2017.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">