رياضة

بعد انسحابه وإعفاء رئيسه.. نادي الوحدة يُحضّر ملف كامل ضد اتحاد كرة السلة

تعاقيت ردود الأفعال بعد انسحاب فريق الوحدة لكرة السلة من مباراته المؤهلة إلى الدور النهائي بدوري كرة السلة للرجال مع الجلاء في حلب يوم 21-7-2019.

وأخر تلك الأصداء هو خبر إعفاء رئيس نادي الوحدة أحمد قوطرش مساء الأربعاء 24-7-2019 حيث أكد رئيس الاتحاد الرياضي العام اللواء موفق جمعة لتلفزيون الخبر أن “القرار صدر بإعفاء رئيس نادي الوحدة أحمد قوطرش من رئاسة النادي بعد انسحاب فريقه أمام الجلاء”.

وأضاف جمعة أنه”جاء بسبب المادة 160 من النظام الداخلي، وتصرف بشكل فردي وليس مؤسساتي، ولو أنه اتصل بالجهة المسؤولة عنه وطلبت منه الانسحاب لكنّا حاسبنا المؤسسة كلها”.

ونوّه جمعة إلى أن ” رئيس فرع الاتحاد الرياضي مهند طه اتصل وقال لأحمد قوطرش بأن لا ينسحب من المباراة لأنه في الأنظمة الداخلية يُمنع أن ينسحب النادي، ولكنه رفض الامتثال لقرار قيادته الرياضية وانسحب مع فريقه من المباراة”.

ولمتابعة الخطوات القادمة في نادي الوحدة بعد انسحابه و تأهل الجلاء إلى المباراة النهائية أكد مدير فريق كرة السلة في نادي الوحدة عمر حسينو لتلفزيون الخبر أن النادي “يحضر ملف كامل ضد اتحاد كرة السلة”.

وقال حسينو إننا ” نعمل على ملف كامل ضد اتحاد كرة السلة والمشكلة ليست مع نادي الجلاء بل مع اتحاد كرة السلة ومع الحكام”.

وأضاف حسينو “اتحاد كرة السلة يفرض عقوبات على الأندية كنظام جباية، وعلى الأندية أن تدفع” متسائلاً “الأندية من وين بدا تجيب ؟”.

وحول انسحاب النادي من المباراة ضد نادي الجلاء أوضح حسينو “تعرضنا لشتائم من جماهير الجلاء في المباراة الأولى وفي اليوم الثاني حذرنا إن تكررت نفس الشتائم سنقوم باتخاذ ردة فعل وعلى الحكام أن يضبطوا الجمهور”.

وأكمل حسينو “كنا متفوقين في المباراة الثانية رغم كل الشتائم وقبل نهاية المباراة بثلاثة دقائق و10 ثواني أصبح فريق الجلاء يلعب دفاع ضاغط وفي كرة السلة من المستحيل أن يلعب أي فريق بالدفاع الضاغط ولا يرتكب أخطاء على الفريق الخصم وهناك 8 حالات مؤكدين بأنهم أخطاء تجاهلهم الحكم”.

وتابع مدير فريق السلة في نادي الوحدة “لم يقوم الحكم بتصفير أي خطأ إلا قبل نهاية المباراة بثانية والحكم الرئيسي في المباراة الذي كان بعيد عن الحالة ذهب إلى حكم الصالة وألغى الخطأ، واتجه بعدها إلى الحكم الميقاتي وسأله إن كان الخطأ قبل نهاية وقت المباراة وكان جواب الميقاتي ومساعده بأنهم لا يعلمون”.

وأضاف حسينو “بعدها توجه مراقبين المباراة إلى الحكم الرئيسي وتشاوروا معه ليقوم الحكم بإلغاء الخطأ وأعلن تمديد المباراة، عندها اعترضنا على قرار الحكم وبدأ الجمهور برمي عبوات المياه والمشروبات علينا وعادت الشتائم علينا بشكل كبير”.

وعن قرار الانسحاب قال حسينو “قرار الانسحاب كان جماعي من الكادر الفني والإداري، ودرءاً للمشاكل لأن الجمهور ولاعبي الفريقين محتقنين وسيحدث مشاكل أكثر، بالإضافة أننا لم نحصل على حقنا خلال الوقت الأصلي من المباراة وهذا يعني أننا بالتمديد لن نحصل على حقنا”.

واستغرب حسينو “كيف يتم معاقبة نادي الوحدة بفرض عقوبات مادية ويتم إنذار نادي الجلاء وخاصة بأن المدرب هادي درويش وجه شتائم لجمهور الوحدة وقال لهم “كلكن عَ صرمايتي” واكتفى اتحاد الكرة بتوجيه إنذار لهم فقط”.

ونوّه حسينو “مشكلتنا ليست الجمهور ولا نادي الجلاء، المشكلة هي في الحكام الذين تجاهلوا كل الأخطاء، وطريقة اتحاد كرة السلة بفرض العقوبات وأصبحت مثل جباية مالية”.

وأكد حسينو “رئيس النادي أرسل كتاب اعتراض وشكوى للاتحاد الرياضي العام ونقوم بتجهيز الملف كامل يوضح أسباب وقوفنا ضد عمل اتحاد كرة السلة، ولأننا نحترم التراتبية التجأنا إلى الاتحاد الرياضي العام وفي حال لم يستجب الاتحاد لنا سنقوم بالتوجه للسلطة الأعلى وهكذا بالتتالي حتى نحصل على حقنا”.

وختم حسينو “المفترض من جميع الأندية أن تقف معنا في شكوانا لأن هذه الشكوى هي ضد طريقة عمل الاتحاد وليست ضد نادي معيّن، وشكوانا ليست طمعاً بمناصب ولا ضد الأشخاص وإنّما ضد آلية عمل لا تحقق أي تطور للسلة السورية”.

يُذكر أن نادي الوحدة انسحب من مباراة النصف نهائي أمام نادي الجلاء في المباراة الفاصلة بسبب ظلم تحكيمي تعرضوا له بحسب مدير فريق كرة السلة، وتأهل نادي الجلاء قانوناً إلى المباراة النهائية لمواجهة نادي الجيش.

وكان نادي الاتحاد انسحب الموسم الماضي من مباراته مع الجلاء وحينها قام اتحاد السلة بحرمان عثمان قبﻻوي مدرب الاتحاد مدى الحياة ثم تم تخفيفها لمدة عام.

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق