ميداني

بعد الأربعين .. الجيش يسيطر على بلدة الزكاة بريف حماة

سيطرت وحدات الجيش العربي السوري اليوم الأربعاء على قرية الزكاة الواقعة في ريف حماة الشمالي بعد سيطرتها مساء الثلاثاء على قرية الأربعين القريبة منها.

وبيّن مصدر عسكري في ريف حماة، لتلفزيون الخبر أن “قوات الجيش العربي السوري تمكنت بعد تمهيد ناري كثيف واشتباكات عنيفة مع الفصائل المتشددة من السيطرة على قرية الزكاة الواقعة إلى الشمال من مدينة محردة” .

وأضاف المصدر أن “السيطرة على قرية الزكاة لها أهمية استراتيجية تكمن في قطع طريق اللطامنة – كفرزيتا نارياً، ما يؤدي إلى قطع خطوط الامداد والمؤازرات بين البلدتين، إضافة إلى التحضير انطلاقاً من الأربعين والزكاة والقرى التي تم تحريرها مؤخراً للتقدم وبسط السيطرة على قرى وبلدات أخرى خاضعة لسيطرة الفصائل المتشددة”.

وكان مصدر عسكري ذكر لـ”سانا”، الأربعاء، أن “التنظيمات الإرهابية في ريف حماة الشمالي قامت اعتباراً من الساعة 23 يوم 6 / 8 / 2019 م بزج أعداد كبيرة من المسلحين والعربات المفخخة وشن هجوم على اتجاه الزكاة – حصرايا مما اضطر قواتنا العاملة هناك إلى الانسحاب من بعض مواقعها المتقدمة.

وأضاف المصدر العسكري: أنه “تم صد الهجوم والانتقال إلى الهجوم المعاكس وإعادة الوضع إلى ما كان عليه بعد أن كبدت الإرهابيين خسائر كبيرة في المعدات والأرواح وتتابع وحدات الجيش المكلفة بتنفيذ المهمة ملاحقة فلول المسلحين في المنطقة”.

وتستكمل وحدات الجيش العربي السوري عمليات التمشيط وتفكيك ما خلفته المجموعات المسلحة من ألغام وعبوات ناسفة، إضافة إلى عمليات التدشيم والتحصين استعدادا لأي هجوم معاكس للمجموعات المسلحة، وتمهيداً للتقدم وتحرير مناطق أخرى.

محمد الاسعد – تلفزيون الخبر – حماة

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق