محليات

النقل تستعد لمعرض دمشق الدولي.. الوزير حمود لتلفزيون الخبر: “من المتوقع أن تشهد الدورة القادمة إقبالاً كبيراً”

قال وزير النقل المهندس علي حمود أن “الوزارة تعمل على تأهيل محطتي القدم والسبينة”، مؤكداً أنه “يتم الاستعداد لمعرض دمشق الدولي”، ولافتاً إلى “تسارع وتيرة عمل ورشات مؤسسة الخطوط الحديدية في إنجاز الأعمال المطلوبة في موعدها المحدد”.

وبين الوزير حمود، لتلفزيون الخبر، أنه “من المتوقع أن تشهد الدورة القادمة لمعرض دمشق الدولي إقبالاً جماهيرياً كبيراً وذلك بعد عودة الأمن والأمان إلى العاصمة دمشق والتعافي والاستقرار الذي تشهده”.

وأضاف الوزير حمود “وضعت الوزارة استراتيجية متكاملة، وباشرت مؤسسة الخطوط الحديدية السورية بالعمل على إنجاز مشروع الخط الحديدي الواصل بين محطة القدم ومدينة المعارض”.

وأشار إلى أن “الأعمال بدأت من الاتجاهين بدءاً من صيانة محطة القدم بعد تحرير الجيش العربي السوري لها وتنظيفها من العبوات الناسفة والمفخخات التي زرعتها المجموعات المسلحة وصولاً إلى إنشاء محطة جديدة بالقرب من مدينة المعارض”.

ولفت حمود إلى “حجم الأضرار الكبيرة التي طالت المحطة، من خلال الاعتداء على جميع المباني ومختلف الصالات وتكسير عربات القطارات والنوافذ والجدران وتخريب مقاعد العربات، وهو استهداف ممنهج لقطاع النقل السككي”.

وأوضح وزير النقل أن “عمال المؤسسة يقومون بأعمال إعادة التأهيل لمحطة القدم التي تعتبر المحطة الرئيسية للسكك الحديدية في دمشق، وذلك قبل الدورة الستين لمعرض دمشق الدولي”.

كما و أكد حمود”وضع خطة لتأهيل وصيانة محطة القدم وإنجازها و تجهيز الخط من دمشق إلى حمص، ليصار إلى تسريع وتيرة العمل والإنجاز قبل منتصف العام القادم”.

يذكر أن اضراراً كبيرة طالت قطاع النقل في المناطق التي كانت تحت سيطرة المسلحين، وكان للسكك الحديدية النصيب الأكبر من هذا التخريب.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق
ReachEffect Verification
class="fb-like" data-share="true" data-width="450" data-show-faces="true">