العناوين الرئيسيةرياضة

المعلول يودع السوريين عبر صفحته..ومعظم التعليقات تشكره وتنتقد الفساد

ودع مدرب منتخب سوريا السابق نبيل معلول، السوريين عبر صفحته الرسمية في “فيسبوك”، معلنا رحيله رسميا عن تدريب المنتخب الوطني الأول.

وقال المعلول في منشوره: “كانت تجربة مليئة بالأمل، لم أدخر فيها جهدا من أجل تحقيق الحلم، لكنني اليوم أعلن، بكل الأسف، رحيلي عن المنتخب السوري، لتبقى الذكريات الجميلة، ومحبة الشعب السوري محفورة في البال”.

وختم معلول منشوره: “شكرا سوريا، شكرا للجماهير السورية، سوريا في القلب وتبقى دائما في القلب”، دون أن يخص اتحاد الكرة أو اللاعبين بشكر، مرفقا المنشور بصورة له، ترافقها عبارة شكرا “شكرا سوريا لن أنساكم”.

وانهالت تعليقات السوريين على المنشور، تودع المعلول في معظمها، وتتمنى له التوفيق، وتشكره على ماقدمه لمنتخب سوريا، خلال سنة وربع، كانت شاهدة على مسيرته مع “نسور قاسيون”.

ورصد في التعليقات على المنشور، توجه عام لدى معظم المعلقين، يتبنى فكرة أن فشل تجربة المعلول، دليل على ترسخ منظومة الفساد الرياضي في البلاد، وما تنتجه من بيئة خصبة لفشل أي مشروع رياضي واعد.

وحملت معظم التعليقات مسؤولية فشل المعلول، للأجنحة المتصارعة في المؤسسات الرياضية، وما نتج عن ذلك الصراع، من نكايات عرقلت مسيرة المنتخب، ليلتهي المتصارعون عن واجباتهم الأساسية، في تأمين بنية تحتية كروية مناسبة للنجاح.

واعتبر بعض المعلقين أن معلول كان شريكا فيما حصل بسبب سكوته عنه، ورضاه بالأمر الواقع، إضافة لانخراطه في صراع الأجنحة، وإطلاقه عدة تصاريح متناقضة، وغير دقيقة، إضافة لغيابه عن سوريا.

وكتب المعلول منشوره الذي يعلن فيه رحيله عن منتخب سوريا، بعد قرابة 48 ساعة، من إعلان رحيله، عبر الإعلام المصري، وبعد 3 أيام من هزيمة منتخب سوريا 3/1 أمام الصين، وما رافقها من أحداث وكواليس، وما تلاها من تبادل للتصريحات بين معلول ورئيس الاتحاد الرياضي فراس معلا.

وكان لافتا اختيار المعلول لتوقيت المنشور، حيث نشره في الثانية من بعد منتصف ليل دمشق، وتأخره في إعلان رحيله عبر الصفحة الرسمية الخاصة به.

وكان المعلول ظهر على قناة مصرية، أعلن فيها رحيله عن منتخب سوريا، واستقالته التي قدمها أواخر آذار، وظلت على الورق حتى نهاية لقاء الصين.

وسبق المعلول مساعده نادر داوود الذي أعلن رحيل المعلول عن المنتخب في حديث لإذاعة تونسية، قبل ظهور المدرب التونسي عبر القناة المصرية، ب24 ساعة.

يذكر أن الاتحاد السوري لكرة القدم، لم يعلن حتى الآن ورسميا، أي شيء بخصوص مصير المدرب المستقيل نبيل معلول، وقبول استقالته من عدمها، سواء عبر صفحة الاتحاد الرسمية، أو من خلال تصريحات أعضائه، شأنها شأن الكثير من الأسئلة التي تؤرق بال الشارع الرياضي السوري. https://alkhabar-sy.com/الشارع-الكروي-يشتعل-في-سوريا-واتحاد-ال/?amp

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق