العناوين الرئيسيةسياسة

العفو الدولية تدين “الانتهاكات المروعة” في مراكز اللاجئين في ليبيا

قالت منظمة العفو الدولية، الخميس، إن المهاجرين المحتجزين في معسكرات ليبية يتعرضون لعنف جنسي مروع على أيدي الحراس، بما في ذلك إجبارهم على مقايضة الجنس بالمياه النظيفة والطعام واستخدام دورات المياه.

وأضافت المنظمة في تقريرها، الذي ركز على المهاجرين الذين أُعيدوا إلى ليبيا بالتعاون مع الدول الأوروبية بعد محاولتهم عبور البحر الأبيض المتوسط بين عامي 2020 و 2021، أن الأوضاع في معسكرات المهاجرين متدهورة على الرغم من وضعها مؤخرا تحت سيطرة وزارة الداخلية الليبية.

وأكدت المنظمة أن أدلة جديدة ظهرت عن “انتهاكات مروعة، بما في ذلك العنف الجنسي، ضد رجال ونساء وأطفال” في مراكز الاعتقال الليبية.

ونددت المنظمة في التقرير ب “التواطؤ المستمر للدول الأوروبية” لتعاونها مع السلطات في ليبيا التي ينتشر فيها العنف.

وكان بابا الفاتيكان، البابا فرانسيس، والأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، قد طالبا بإغلاق تلك المراكز.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق