اخبار العالمالعناوين الرئيسية

الرئاسة اللبنانية تشن هجوماً حاداً على سعد الحريري

شنت الرئاسة اللبنانية هجوماً حاداً على رئيس الوزراء المكلف سعد الحريري، متهمة إياه بالهروب من مسؤولياته والسعي إلى الاستيلاء على صلاحيات رئيس الجمهورية.

 

ونشر مكتب الإعلام في رئاسة الجمهورية اللبنانية على صفحته في “فيسبوك” أن “المستنقع الذي يدّعي بيان تيار المستقبل أن البلاد غارقة فيه، هو من إنتاج منظومة ترأسها تيار “المستقبل” وتسلطها على مقدرات البلاد”.

 

وجاء في بيان الرئاسة “يواصل تيار “المستقبل”، بالتزامن مع الاتصالات الجارية لتشكيل الحكومة الجديدة، حملاته على رئاسة الجمهورية حيناً، وشخص الرئيس العماد ميشال عون أحياناً، مستعملاً عبارات وتوصيفات تدل على المستوى المتدني الذي وصلت إليه أدبيات القيمين على هذا التيار”.

 

وأضاف البيان” لعل البيان الذي صدر أمس(الثلاثاء)خير دليل على الدرك غير المسبوق في الحياة السياسية الذي انحدر إليه هؤلاء.”

 

وتابع البيان “آثرت رئاسة الجمهورية طوال الأسابيع الماضية عدم الدخول في أي سجال مع التيار المذكور على رغم الأضاليل التي كان يسوّقها والتعابير الوقحة التي كان يستعملها وذلك إفساحاً في المجال أمام المبادرات القائمة لمعالجة الوضع الحكومي”.

 

” خصوصاً بعد الموقف الذي اتخذه مجلس النواب مؤخراً تجاوباً مع رسالة رئيس الجمهورية، وما تلاه من تحرك قام به رئيس المجلس الاستاذ نبيه بري بالتعاون مع حزب الله”، بحسب البيان.

 

يذكر أن خلافات اندلعت بين “عون” و”الحريري” في ما يتعلق بتشكيل الحكومة في لبنان وكان رئيس الوزراء المكلف سعد الحريري رد، في وقت سابق، على رسالة وجهها الرئيس اللبناني ميشال عون لمجلس النواب تتعلق بعجز الحريري عن تشكيل حكومة قادرة على “إنقاذ” البلاد من أزمتها المالية.

 

واعتبر، حينها، الحريري أن الرئيس عون لديه خبرة طويلة في تعطيل التشكيل الحكومي وتأجيل إجراء الانتخابات الرئاسية.

 

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

Exit mobile version