ميداني

الجيش يسيطر على 21 قرية وبلدة في أرياف درعا والقنيطرة

تمكن الجيش العربي السوري من السيطرة على 21 قرية وبلدة خلال العمليات العسكرية المستمرة في المنطقة الجنوبية على جانبي الحدود الإدارية لمحافظتي درعا والقنيطرة.

وأفاد مصدر عسكري لتلفزيون الخبر أن “وحدات الجيش العربي السوري سيطرت على قرى وبلدات المهير والرفيد ورسم الحسن والحيران الشمالي والحيران الجنوبي ورسم عزرائيل ورسم البنيان ورسم زعرورة وغدير البستان”.

بالإضافة لقرى وبلدات “أبو قليعة وأبو تينة والمعلقة والجبيلة والمدورة وأبو الخشان وأم اللوقس والمهيوبة والمشيدة والبصة والبكار والبكار الشرقي”.

وأمام الانتصارات التي يحققها الجيش العربي السوري في المنطقة الجنوبية، حاول مسلحو تنظيم “داعش” عرقلة هذا التقدم، ليستهدفوا صباح يوم الأربعاء مدينة السويداء بسلسلة من التفجيرات الانتحارية، تزامنت مع هجوم مباغت لهم على مناطق بريف السويداء.

ونفذت الهجمات الانتحارية عبر تسلّل سبعة مسلحين من “داعش” لداخل المدينة، أقدم أربعة منهم على تفجير أنفسهم عند دوار النجمة، دوار المشنقة، الشارع المحوري وحاجز بلدة كناكر (غرب السويداء).

وبحسب مصادر ميدانية لتلفزيون الخبر “أسفرت التفجيرات عن استشهاد 38 شخصاً وإصابة أكثر من 30 آخرين، في حين تمكن الجيش من القبض على ثلاثة انتحاريين بمناطق متفرقة بالمحافظة قبل قيامهم بتفجير أنفسهم”.

أما عن هجوم “داعش” باتجاه مناطق ريف السويداء، فحصل بالتزامن مع الهجمات الانتحارية، ليتمكن من السيطرة على قرى وبلدات “سالة، الغيضة، تيما، دوما، الشريحي وتل بصير”.

ولم تمضِ ساعات حتى قام الجيش العربي السوري بتنفيذ هجوم معاكس على مناطق سيطرة “الدواعش”، ليستعيد من خلاله كل المناطق التي تقدم اليها التنظيم”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق