ميداني

الجيش العربي السوري يحرر قلعة المضيق وعدد من القرى المحيطة بها بريف حماة الشمالي

سيطرت قوات الجيش العربي السوري على بلدة قلعة المضيق بعد إسقاطها نارياً، وانسحاب الفصائل المتشددة منها، كما سيطرت قوات الجيش على قرى تل هواش والتوينة والكركات بعد اشتباكات عنيفة مع الاتنظيمات المتشددة.تلفزي

وذكر مراسل تلفزيون الخبر أن “سلاح الجو واصل استهداف مواقع المسلحين وتحصيناتهم في معظم مناطق الريف الحموي والإدلبي، خصوصاً قرى السرمانية والهبيط بريف إدلب وبلدة العنكاوي وقرة جرن في سهل الغاب”.

ويشهد ريف حماة الشمالي وإدلب الجنوبي حركة انسحاب ضخمة للتنظيمات المتشددة، خوفاً من ضربات الجيش العربي السوري والتقدم البري السريع، خاصة بعد تحرير قلعة المضيق، الذي يعد صفعة قوية لهم.

وتعد قلعة المضيق بوابة سهل الغاب، وتتميز بموقع جغرافي استراتيجي، حيث تطل على مساحات واسعة من ريفي حماة الشمالي الغربي وإدلب الجنوبي.

وتعتبر البلدة بالنسبة لمناطق الشمال السوري الخاضعة لسيطرة التنظيمات المتشددة معبراً هاماً، ونقطة التقاء بين مناطق سيطرة الجيش العربي السوري والمناطق الخاضعة لسيطرة هذه التنظيمات.

وكانت قوات الجيش العربي السوري سيطرت سابقاً على بلدة كفرنبودة، بعد إطلاقها لعملية عسكرية تستهدف ريف حماة الشمالي، الذي تطلق منه التنظيمات المتشددة صواريخ على التجمعات السكنية القريبة منه.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق