محليات

التربية تعمّم إجراءات إحالة الطلاب إلى المركز الصحي خلال الامتحانات

عممت وزارة التربية إجراءات إحالة الطلاب إلى المركز الصحي خلال الامتحانات، حيث شملت الطلاب المكفوفين الذين وردت عبارة “مكفوف” في بطاقاتهم الشخصية أو الطلاب الذين هم في حكم المكفوفين.

وورد أيضاً في تعميم التربية، الذي تلقى تلفزيون الخبر نسخة منه، “الطلاب الصم، بالإضافة إلى الحالات المرضية التي تتطلب الإحالة إلى المركز الصحي، أو تشكيل لجان استكتاب وهي: حالات الإعاقة الجسدية وحالات الإعاقة الذهنية، وحالات أخرى.

وأكدت الوزارة على إرسال الأوراق الثبوتية والتقارير الطبية الحديثة من مشافي حكومية مصدقة أصولاً إلى مديرية الصحة المدرسية – الإدارة المركزية – عن طريق دائرة الصحة المدرسية للبت فيها.

أما بالنسبة للحالات الطارئة خلال أيام الامتحان، أوضحت التعليمات أنه “عند إصابة أحد الطلاب بحالة طارئة تستدعي إحالته إلى المركز الصحي، وتشكيل لجنة استكتاب له بعد تأكد مدير التربية بالذات من وضعه الصحي، يسمح له بالتقدم إلى الامتحان شرطياً في المركز الصحي”.

ويجب أن يتقدم الطالب بالتقارير اللازمة أصولاً من دائرة الصحة المدرسية على أن يعاد إلى مركزه الأصلي عند تحسن حالته الصحية، وتقوم اللجنة الطبية بفحص الطالب بعد التأكد من بطاقته الشخصية وتسجيل رقمها على الطلب، وتقدير حالته الصحية، ومدى الحاجة إلى نقله إلى المركز الصحي.

وتستعين اللجنة بآراء الأطباء في المشافي العامة في تقدير الحالة، وتعيد الطلب مشفوعاً برأيها إلى مدير التربية ( رئيس الامتحان ) ليتخذ الإجراء المناسب مرفقاً بالأوراق بطلب إحالة إلى المركز الصحي الذي يتقدم به الطالب إلى دائرة الامتحانات.

ويذكر في الطلب رقم الاكتتاب مع اسم وفرع الشهادة التي سيتقدم الطالب إلى امتحاناتها، أو إذا كان يرغب بالتقدم لاختبار الترشيح للثانوية، ويرفق بتقرير طبي رسمي مصدق، ورأي اللجنة الطبية في دائرة الصحة المدرسية.

ويشار في الطلب إلى حاجة الطالب إلى لجنة استكتاب إذا كان مكفوفاً أو بحكم المكفوف، أو يرفق الطلب بإحالة إلى المركز الصحي فقط حسب الوضع الصحي مرفقاً بصورة مصدقه عن البطاقة الشخصية، وصورة شخصية ملونة قياس (3×4) سم للمكفوفين ومن في حكمهم من ضعيفي البصر.

إضافة إلى صورة شخصية بالطول الكامل للمصابين بعاهات في الأطراف، وتسلسل دراسي مع البطاقة المدرسية والصحية للطلاب النظاميين أو الإشارة إلى الوضع الصحي لطلاب الدراسة الحرة .

ولفتت التعليمات إلى إعفاء الطلاب المكفوفين الذين وردت في بطاقاتهم الشخصية عبارة مكفوف من تقديم التقرير الطبي.

ويتم تقييم أوضاع المصابين والجرحى دون المثول أمام اللجنة الصحية في حال توافر نسخة مصدقه عن قرار المجلس العسكري، أو نسخة مصدقة عن قرار لجنة مجلس التحقيق الصحي، أو توفر نسخة مصدقة عن أمر التسريح.

واشترطت التعليمات أن يتم تحديد الإصابة ودرجة العجز بشكل واضح ومفصل على هذه الوثائق، وفي حال إصابة الطالب أثناء تقديمه الامتحان بحالة مرضية فجائية يعالج من قبل طبيب الصحة المدرسية ويتابع امتحانه في مركزه.

يشار إلى أن امتحانات الشهادة الثانوية تبدأ يوم الأحد في التاسع من حزيران ، تليها امتحانات الشهادة الإعدادية في العاشر منه.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق