ميداني

الأمم المتحدة: الأمطار والسيول تغرق خيام 40 ألف نازح في الشمال السوري

قالت المتحدث باسم الأمم المتحدة ديفيد سوانسون إن السيول والأوحال أغرقت خياماً يحتمي فيها أكثر من أربعين ألف نازح في شمال غرب سوريا جراء الأمطار الغزيرة التي هطلت خلال الأيام الثلاثة الماضية.

وأضافت سوانسون، من مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية لوكالة “فرانس برس” إن “حوالي 14 مخيماً تضررت جراء الأمطار الغزيرة في محافظة إدلب التي تسيطر عليها بشكل خاص “هيئة تحرير الشام” المنبثقة عن تنظيم القاعدة.”

ويعيش في إدلب أكثر من ثلاثة ملايين شخص، نزح أكثر من نصفهم من مناطق أخرى من سوريا بسبب الحرب التي تعيشها البلاد منذ ثماني سنوات.

وقال سوانسون، “إن الأمطار الغزيرة أوقعت منذ السبت الكثير من الأضرار التي شملت عشرات الآلاف من المدنيين والنازحين عدا عن إتلاف المحاصيل وغرق الماشية في إدلب، وكذلك في محافظتي حلب والحسكة”.

وفي محافظة حلب، “أغرقت الأمطار الخيام في عدة مخيمات للنازحين واضطر مستشفى في ريف حلب إلى الإغلاق بعد أن غمرته المياه.”

يذكر أن البلاد كانت تتأثر بمنخفض جوي محملا بالأمطار حيث ضربت السيول والفيضانات التي تشكلت نتيجة الأمطار الغزيرة مناطق كثيرة في سوريا سواء في الحسكة واللاذقية وحماة وإدلب وحلب أدت إلى وفاة عدة أشخاص في كافة المناطق.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق