سياسة

احتجاجات في الرقة ضد “الوحدات الكردية” .. والأخيرة تعتقل عشرات الشبان في مدينة الطبقة

أفادت تنسيقيات المسلحين أنَّ عدَّة مظاهرات خرجت في أحياء الرميلة والمشلب والمحطة في مدينة الرقة، ضدَّ “وحدات الحماية الكردية” التابعة لـ “قسد”.

ونقلت التنسيقيات، عمن أسمتهم ناشطين إعلاميين في المدينة، أنه “بعد استخدام “قسد” الأسلحة الثقيلة والمتوسطة باستهداف منازل المدنيين المناهضين لها، انطلقت عدة مظاهرات في أحياء الرميلة والمشلب والمحطة ضد تواجد “الوحدات الكردية” بالرقة”.

وأضافت التنسيقيات “كما غطت الشعارات المناهضة لـ “حزب العمال الكردستاني” جدران في تلك الأحياء مثل “برا برا برا حزب العمال الكردستاني يطلع برا”.

ولفت الناشطون إلى أن “المحتجين جميعهم من الشباب المدني الرافضين لحمل السلاح بأي شكل من الأشكال، مؤكدين على استمرار حراكهم بشكل سلمي حتى خروج “الوحدات الكردية” من المدينة”.

وذكر الناشطون أنَّ “قسد” نشرت أكثر من 15 حاجزاً في الأحياء السكنية، إضافة إلى تسييرها دوريات أمنية بشكل دائم، مشيرين إلى أن انتشار الحواجز والدوريات يشكل عائقاً أمام قدرتهم على تنظيم المظاهرات.

وأضاف الناشطون أنَّ “قسد” مستمرة بالتضييق على المتظاهرين وملاحقتهم، كما تنشر عناصرها في بعض الأحيان داخل المظاهرات لتخريبها.

وذكرت مصادر اعلامية “معارضة” أن “الشرطة العسكرية التابعة لقوات “قسد” نصبت عدّة حواجز في سوق مدينة الطبقة بريف الرقة الغربي، واعتقلت قرابة 35 شاباً في سوق المدينة، وساقتهم إلى جهات مجهولة بحجة “التجنيد الإجباري” يوم الثلاثاء 5 حزيران”.

وأشارت المصادر إلى أن “أغلب المعتقلين هم من العرب النازحين إلى مدينة الرقة من أبناء محافظات دیرالزور والحسكة وحلب”.

متابعة – فراس عمورة – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق