طافشين

ألمانيا ترفض معظم طلبات لم شمل اللاجئين المتواجدين في اليونان

رفض المكتب الاتحادي للهجرة واللاجئين في ألمانيا معظم طلبات اللجوء الخاصة باللاجئين المتواجدين في اليونان، دون توضيح أسباب الرفض.

ونقلت صحيفة “دويتشه فيليه” عن أن “المكتب الاتحادي رفض 472 طلب لم شمل من أصل 626 طلباً قدمتهم اليونان للاجئين يرغبون باللحاق بأسرهم في ألمانيا في الفترة ما بين شهر شباط وحتى الشهر الحالي من عام 2019”.

وبين موقع الصحيفة أن ” الحكومة الاتحادية لم تذكر أسباب الرفض في الرد، وهذا ما انتقدته السياسية من حزب اليسار غوكاي أكبولوت”.

وقالت “أكبولوت” أن “أولئك العالقون في ظروف غير إنسانية في اليونان، يبقى لمّ الشمل أملهم الوحيد للخروج من البؤس الذي يعيشونه”.

ووفقاً لاتفاقية “دبلن” للاتحاد الأوروبي، يمكن لأي دولة عضو في الاتحاد الأوروبي التقدم بطلب للم شمل أي لاجئ، إذا كان لديه أقارب في دولة أخرى في الاتحاد الأوروبي.

ويقوم مبدأ لم الشمل للاجئين على قدرة أهل وذوي اللاجئ للسفر إلى ألمانيا بعد حصول الأخير على الإقامة المؤقتة أو السنوية، في حال إثبات عدم وجود معيل له أو لعائلته التي يتم لم شمله بها، بالإضافة لإثبات سوء الوضع المعيشي لتلك العائلة.

وعن سبب أن أكثر اللاجئين العالقين هم في اليونان، فإنه نتيجة الصعوبات التي تضعها السلطات اليونانية وانتشار أعداد كبيرة من اللاجئين في الجزر اليونانية.

كما أن اليونان تحصل على مبالغ مالية ومساعدات عن كل لاجئ مسجل لديها من قبل الاتحاد الأوروبي، علماً أن اقتصاد اليونان يعتبر ضعيفاً جداً.

يذكر أنه بحسب مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فإن “أعداد اللاجئين الواصلين إلى اليونان عبر تركيا شهد ارتفاعاً ملحوظاً ما بين 19 و30 أيار ، حيث بلغ 1230 شخصاً”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق