اقتصاد

بغرامات تصل إلى 115 مليون ليرة..الجمارك تغلق محلات تحوي بضائع مهربة

أغلقت المديرية العامة للجمارك عددا من المحلات التجارية في مدينة دمشق، وفرضت غرامات بقيمة تصل إلى 115مليون ليرة سورية، لوجود بضائع مهربة ذات منشأ أجنبي لديها.

وبحسب وكالة “سانا” أوضحت المديرية في بيان لها أن ” المحلات التي تم إغلاقها في مناطق المالكي وكفرسوسة والقصاع والطلياني وأبو رمانة والمزة والروضة والشعلان “.

وذكر البيان أن “البضائع المضبوطة تنوعت بين مواد غذائية ومستحضرات تجميل وألبسة وأحذية وسجاد، ويأتي الإغلاق ضمن حملة لمكافحة التهريب على المنافذ الحدودية وداخل المدن وخارجها وفي الأسواق “.

ووفقا لجمعية حماية المستهلك، تبلغ نسبة وجود المواد الغذائية التركية في الأسواق السورية 25%، بينما ترتفع نسبة وجود الأحذية والملابس التركية إلى 30%.

وكانت وزارة الإقتصاد أصدرت قرارًا عام 2015 يقضي بـ “حظر استيراد أو شراء أي مادة أو بضاعة أو تجهيزات ذات منشأ تركي، كما يمنع قبول العروض التي يدخل في تركيبها أي مكون تركي”.

وفي عام 2017 أصدرت الوزارة قرارًا بتشديد الرقابة على ظاهرة تهريب الأقمشة التركية بسبب منافستها للأقمشة السورية.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق