اخبار العالم

الأسرى الفلسطينيون في معتقلات الاحتلال يبدؤون إضراباً مفتوحاً عن الطعام

أطلق الأسرى الفلسطينيون في معتقلات الاحتلال “الإسرائيلي” الثلاثاء 22 كانون الثاني ، إضرابا مفتوحاً عن الطعام، احتجاجاً على اعتداءات قوات الاحتلال وانتهاكاتها الوحشية المستمرة بحقهم، وخاصة في معتقل “عوفر”.

وأعلن الأسرى في بيان لهم، نقلته وسائل إعلام فلسطينية، أن “إطلاق “معركة الحرية والكرامة” في وجه القمع “الإسرائيلي”، وبدء إضراب مفتوح عن الطعام، احتجاجاً على تكرار الاقتحامات من قبل قوات الاحتلال والاعتداءات المستمرة عليهم”.

وأوضح البيان أن “سلطات الاحتلال أعلنت الحرب على الأسرى في معتقلاتها، وعلى الشعب الفلسطيني أن ينتفض لوقف حملة القمع “الإسرائيلية” التي تهدد حياة المعتقلين الفلسطينيين”.

وطالب البيان “المؤسسات الدولية بتحمل مسؤولياتها لتوفير الحماية الدولية للأسرى، وإلزام سلطات الاحتلال بوقف انتهاكاتها للقوانين الدولية ومحاسبتها على جرائمها”.

وكانت قوات الاحتلال اقتحمت، الأثنين 21 كانون الثاني، معتقل عوفر، وأطلقت قنابل الغاز السام والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والقنابل الصوتية، ما أدى إلى إصابة أكثر من 100 أسير فلسطيني واحتراق ثلاث غرف للأسرى بالكامل.

يذكر أن معتقل عوفر، أقامه الاحتلال “الاسرائيلي” على أراضي الفلسطينيين، غرب مدينة رام الله في الضفة الغربية، ويحتجز فيه نحو 1200 أسير فلسطيني.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق