سياسة

من هو جيمس جيفري مبعوث “التحالف الدولي” الجديد في سوريا؟

عينت الولايات المتحدة الأمريكية جيمس جيفري مبعوثاً “للتحالف الدولي” لدى سوريا والعراق، بعد استقالة المبعوث السابق، بريت ماكغورك الشهر الماضي.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية أن “جيمس جيفري سيتولى مهاماً جديدة في الخارجية الأمريكية وهي تنسيق الانسحاب الأمريكي من سوريا والتعاون مع الدول المنضوية في التحالف لتنفيذ قرار الانسحاب”، بحسب مانقلته “روسيا اليوم”.

وتابعت الوزارة في بيانها “يأتي تعيين جيفري مبعوثًا للتحالف الدولي بعد استقالة المبعوث السابق، بريت ماكغورك، الشهر الماضي، احتجاجًا على قرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، المفاجئ بسحب القوات الأمريكية من سوريا”.

وأردفت الوزارة في بيانها أنه “تزامنت استقالة بريت ماكغورك مع استقالة وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتيس، الذي قدم استقالته احتجاجًا على ذات القرار”.

وكان جيفري، المولود سنة 1946 م في ولاية ماساشوستس، يشغل منصب مبعوث الولايات المتحدة إلى سوريا، وكان عضوا في مجلس العلاقات الخارجية الأمريكي، ويعتبر خبيرا في القضايا الإستراتيجية في مناطق الشرق الأوسط والبلقان وألمانيا.

شغل منصب سفير الولايات المتحدة لدى ألبانيا من 2002 حتى عام 2004، ولدى تركيا من عام 2008 حتى عام 2010، وسفيرا لدى العراق من عام 2010 حتى عام 2012.

تولّى منصب مساعد الرئيس الأمريكي ونائب مستشار الأمن القومي في إدارة جورج و.بوش حيث كان يُركز بشكل خاص على إيران، وعمل في السابق نائباً رئيسياً لوكيل الوزارة لمكتب شؤون الشرق الأدنى في وزارة الخارجية الأمريكية.

وعُيّن سابقاً مستشار أقدم لشؤون العراق لوزير الخارجية، ووظيفة قائم بالأعمال ونائب مدير البعثة في بغداد، ونائب مدير البعثة في أنقرة، ويشغل جيمس جيفري حاليًا منصب المبعوث الأمريكي إلى سوريا، منذ 17 آب الماضي، وكان يشغل منصب السفير الأمريكي السابق لدى العراق.

وأعرب جيفري في وقت سابق عن القلق من تسليم موسكو منظومة صواريخ “إس 300” إلى دمشق، معلنا تأييد بلاده ما أسماه حق “إسرائيل” في الدفاع عن نفسها واستهداف صواريخ إيران في سوريا.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق