ميداني

فرنسا تتولى محاربة “داعش” في سوريا

أعلنت فرنسا إرسال مقاتلات حربية من نوع “رافال” إلى سوريا لضرب مواقع تنظيم “داعش” في آخر معاقله في المنطقة الشرقية، عقب إعلان القوات الأمريكية انسحابها من سوريا بشكل كامل.

وقالت وزيرة الدفاع الفرنسية، فلورنس بارلي أن “إقلاع طائرات الرافال، وفي أقل من ساعة ستكون فوق شمال شرق سوريا، لدينا مهمة لنكملها في مواجهة “داعش”، وعلينا أن ننهي المهمة”، بحسب ما نشرت على “تويتر”.

وعرضت بارلي ضمن التغريدة التي تخصها على “تويتر” صورة لطائرة حربية من نوع رافال في أثناء توجهها إلى شمال شرقي سوريا.

وتتزامن هذه الخطوة مع استمرار العمليات العسكرية التي تخوضها قوات “قسد” ضد تنظيم “داعش” في جيب هجين شرق الفرات.

وكان مسؤولون فرنسيون أكدوا في الأيام الماضية، أن فرنسا ستواصل البقاء في سوريا ضمن “التحالف الدولي” حتى القضاء على تنظيم “داعش”، وذلك بعدما أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية سحب قواتها.

يشار إلى أن الطائرات الأمريكية ارتكبت عشرات المجازر وراح ضحيتها مئات الشهداء من المدنيين في مناطق دير الزور بحجة قصف مواقع “داعش”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق