طافشين

تقرير أممي : ديون العائلة السورية في لبنان تصل إلى 1000 دولار

كشفت الأمم المتحدة عن ارتفاع غير مسبوق في ديون اللاجئين السوريين في لبنان خلال عام 2018 م .

وذكر تقرير رسمي مشترك صادر عن (المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، برنامج الأغذية العالمي ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة يونيسيف) أن عدد اللاجئين السوريين في لبنان وصل منذ عام 2011، لنحو مليون ونصف المليون، بينما تقول الأمم المتحدة إنهم أقل من مليون.

وبحسب التقرير الذي جاء تحت بعنوان “تجنب مزيد من التدهور وسط عدم الاستقرار السائد” فإن 88% من العائلات السورية اللاجئة عليها ديون.

وأوضح التقرير “أن متوسط الديون لكل عائلة زاد بشكل ثابت على مر السنين من 800 دولار أمريكي عام 2016، إلى 900 في 2017، إلى أكثر من 1000 دولار، عام 2018.”

وتابع التقرير” أن 97% من الأطفال السوريين المولودين في لبنان لديهم شكل من أشكال التوثيق لإثبات ولادتهم، ولا سيما شهادة ولادة من المستشفى أو القابلة أو المختار.”

وأضاف ” أن 79% من ولادات اللاجئين غير مسجلة تقنيا في 2018، إذ لم يكملوا عملية التسجيل الرسمي للولادات.”
وسجل التقرير الأممي تدهورا ملحوظا في ظروف المأوى، وزيادة في عدد اللاجئين الذين يعيشون في بنى غير دائمة، إذ تعيش 34% من العائلات الآن في منشآت غير سكنية أو غير دائمة، بينما كانت النسبة 26% العام الماضي.

ويواجه اللاجئون السوريون في لبنان حملات ضغط يقودها مسؤولون لبنانيون يتهمون من خلالها اللاجئين السوريين بأنهم يمثلون ضغطا كبيرا على موارد لبنان المحدودة، و أن الدعم الدولي المقدم إلى لبنان في ملف اللاجئين أقل من الاحتياجات.

يذكر أن المئات من العوائل السورية المهجرة في لبنان تعود بشكل يومي إلى منازلها في المناطق و المدن السورية المحررة خلال الفترة الماضية .

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق