طافشين

الأمم المتحدة “تنصح” نازحين سوريين بعدم العودة لبلادهم

“نصح” موظفون في الأمم المتحدة عددا من النازحين السوريين في لبنان بعدم العودة لبلادهم.

وذكر موقع قناة “الجديد” اللبنانية أن “عدداً من النازحين السوريين كشفوا اتصال موظفين من الأمم المتحدة بهم، لتحذيرهم من العودة إلى سوريا”.

وأضاف الموقع أن حجة موظفي الأمم المتحدة، التي ترعى كل المؤتمرات الدولية حول سوريا، أن “الأوضاع فيها غير مستقرة”، مبينا أن “النازحين السوريين رفضوا العرض الأممي المقدم”.

وذكر الموقع أن “مائة وثلاثة وسبعون من النازحين السوريين بدؤوا مغادرة الأراضي اللبنانية، من ضمن الدفعة الحادية عشرة من العوده الطوعيه منذ الساعة السادسة من صباح الاثنين 24 كانون الأول، من مخيمات النزوح السوري في عرسال ومن مناطق البقاع الاوسط والغربي وبعلبك”.

وأفاد المركز الروسي لاستقبال وتوزيع وإيواء اللاجئين السوريين بعودة 257 لاجئ من لبنان عبر معبري “جديدة يابوس” و”تلكلخ”.

وبحسب المركز، فإن “من بين العوامل التي شجعت على عودة اللاجئين العفو العام الصادر عن القيادة السورية”.

كما أصدرت وزارة الداخلية في 23 كانون الأول تعميماً يقضي بعدم توقيف أي مواطن سوري قادم الى القطر، وبحقه اجراء تخلف عن الخدمتين الالزامية والاحتياطية، وتكليفهم بمراجعة شعب تجنيدهم.

الجدير بالذكر أن الأمم المتحدة نشرت في أيلول الماضي إحصائية تبين أن عدد اللاجئين الراغبين بالعودة إلى سوريا هو 1.7 مليون شخصا، منهم 889031 في لبنان، نظراً للظروف المعيشية السيئة التي يعانون منها هناك.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق