اقتصاد

الموازنة العامة لعام 2019 تقرر بـ 3882 مليار ليرة سورية

أقرّت يوم الاثنين تحت قبة مجلس الشعب، الموازنة العامة للدولة للسنة القادمة 2019 بمبلغ 3882 مليار ليرة سوريّة من قبل لجنة الموازنة العامة.

وفي تصريح حصري لوزير المالية مأمون حمدان لبرنامج “المختار” الذي يبث عبر “المدينة اف ام” وتلفزيون الخبر، أكد أن “هناك جهد كبير من قبل كل الجهات العامة لإقرار الموازنة بما فيها وزارة المالية وهيئة التخطيط والتعاون الدولي”.

وأشار حمدان إلى أن “الموازنة كبيرة نسبياً لأننا بعد أكثر من سبع سنوات ونيف من الحرب ترتبت على الحكومة والدولة أعباء كبيرة، 70% من الموازنة للنفقات التجارية، أما الباقي فهو للاعتمادات الاستثمارية”.

وقال حمدان إن “443 مليار ليرة سورية هو اعتمادات احتياطية تعطي الحكومة مرونة من أجل مواجهة المستجدات المختلفة، حيث هناك بعض المناطق التي تحتاج للمشاريع المختلفة، ونتمنى تحرير كل شبر في سوريا، ومن هنا ستكون الحكومة مستعدة لإقامة المشاريع الاستثمارية”.

وبين حمدان أن ” 811 مليار ليرة سورية خصص للدعم الاجتماعي الكبير نسبياً، هذا الدعم الاجتماعي لصندوق الدعم الزراعي ولصندوق المعونة الاجتماعية ضمن أرقام الموازنة لهذا العام”.

وتابع حمدان: “بالإضافة لدعم المشتقات النفطية والدقيق التمويني ودعم الكهرباء بـ700 مليار ليرة سورية خارج الموازنة”.

وأضاف وزير المالية أن “الاعتمادات أتاحت 69 ألف فرصة عمل في العام القادم هذا من قبل الجهات الحكومية، كما يتيح الدعم في الإنفاق على المشاريع المختلفة للقطاع الخاص، تطوير مشاريع أعماله ليتيح فرص عمل متنوعة ويستفيد منها عامة الناس في تأمين الدخل”.

وتتجه الموازنة، وفقاً لحمدان، إلى “تثبيت الأسعار وتأمين المتطلبات اللازمة للجيش والقوات المسلحة والدعم لتأمين المستلزمات المختلفة لعامة الشعب، بالإضافة للدعم الاجتماعي الواضح في الموازنة”.

يذكر أن مجلس الشعب كان بدأ في السابع من الشهر الماضي بمناقشة بيان الحكومة المالي حول مشروع قانون الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2019.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق