ميداني

وفود خليجية وأمريكية تزور مناطق سيطرة ” قسد ” شمال وشرق سوريا

وصل وفداً يضم مسؤولين من الخليج العربي ومسؤولين من ” التحالف الدولي ” الذي تقوده أمريكا مساء الاثنين 26/11/2018 إلى مدينة عين العرب المحتلة بريف حلب شمالي سوريا .

وقالت مصادر محلية و أهلية من مدينة عين العرب بريف حلب لتلفزيون الخبر أن ” الوفد الخليجي وصل مدينة عين العرب برفقة مسؤولين من ” التحالف الدولي ” لإجراء لقاءات مع قوات سوريا الديمقراطية ” قسد ” التي تقودها ” الوحدات الكردية ” و أخرى مع ” الإدارة الكردية ” ” .

وأشارت المصادر إلى أن ” هذه اللقاءات تتركز على محاربة ” الإرهاب ” ونشر الأمان في المناطق المحررة، وضمان عدم عودة ” داعش “، وأن الوفد الخليجي يزور المنطقة ضمن عمله في ” التحالف الدولي “، ونوهت المصادر إلى أن ” طائرات التحالف” حلقت في سماء المدينة بشكل مكثف مع دخول الوفد ” .

وتأتي الزيارة بعد يومين من إقامة القوات الأمريكية نقاط المراقبة على الحدود مع تركيا في عين العرب ضمن عمل وزارة الدفاع الأمريكية لمنع أي هجمات من حلفائها قوات ” قسد ” ضد تركيا .

في حين قام وفد أمريكي بزيارة إلى مناطق تقع تحت سيطرة ” الإدارة الكردية ” بمحافظة الحسكة للاطلاع على الأحداث على أرض الواقع، ترأسهم عضو الكونغرس الأمريكي توماس ألكسندر غاريت.

وكان برفقة عضو الكونغرس الأمريكي توماس ألكسندر أعضاء من منظمة بورما الأحرار “وهي منظمة مستقلة طبية تعمل في المناطق التي تشهد الحروب والنزاعات”، وبسام إسحاق رئيس المجلس ” السرياني المعارض” عضو الهيئة السياسية في مجلس سوريا الديمقراطية، ورجل الأعمال السوري الأصل الأمريكي الجنسية بولو جللو.

واستقبل الوفد الأمريكي من قبل رئيس مكتب العلاقات الخارجية ” للإدارة الكردية ” عبد الكريم عمر، و نائبة الرئاسة المشتركة للمجلس التنفيذي للإدارة الكردية أليزابيث كورية، ونائبي هيئة العلاقات في مكتب إقليم الجزيرة سناء دهام وفنر الكعيط عند دخولهم من معبر التونسية ( سيمالكا ) .

واستغرقت زيارة عضو الكونغرس الأمريكي توماس ألكسندر غاريت لمناطق شمال وشرق سوريا خمسة أيام، التقى خلالها عضو الكونغرس الأمريكي بممثلي ” الإدارة الكردية ” في مدينة عامودا ، وقادة مجلس ” منبج العسكري ” ، والباب العسكري وجرابلس العسكري .

كما زار الوفد خط التماس بين مقاتلي قوات ” مجلس منبج العسكري ” التابع لقوات “قسد ” ، مع مسلحي ” درع الفرات” المدعوم أمريكياً في خط نهر الساجور. كما التقى عضو الكونغرس الأمريكي بممثلي المجلس المدني لمدينة الطبقة، والرقة ودير الزور، وفقاً لما نشرته وكالة ” هاوار الكردية. ”

والتقى عضو الكونغرس الأمريكي بعدد كبير من المسؤولين و القياديين في ” الادارة الكردية ” و ” الوحدات الكردية ” وأنهى لقاءاته بممثلي شمال شرق سوريا بزيارة لما يسمى ” الحاكم المشترك لإقليم الجزيرة” الشيخ حميدي دهام في مضافته بقرية تل علو بريف اليعربية شمال شرق الحسكة .

ويرى المراقبون للشأن الكُردي بأن الزيارة بهذا المستوى إلى مناطق قوات سوريا الديمقراطية ” قسد ” تعتبر رسالة لتركيا بأنها لن تقدم تنازلات لتركيا بشأن استمرار دعم شركائهم على الأرض .

وتعد هذه الزيارة هي الأولى من نوعها، التي يقوم بها عضو من الكونغرس الأمريكي للمواقع الخاضعة لسيطرة قوات ” قسد ” في شمال وشرق سوريا .

يشار إلى أن ” التحالف الدولي ” بقيادة أمريكا جدد عقد تعاون وشراكة مع قوات سوريا الديمقراطية ” قسد ” لعامين قادمين يشمل تدريب مقاتلين من قوات ” قسد ” يصل عددهم إلى 30 الفاً لحماية المناطق الواقعة تحت سيطرتها وهو ما ترفضه الحكومة السورية رفضاً قاطعاً .

عطية العطية – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق