ميداني

التنظيمات المتشددة تبدأ بسحب أسلحتها من المنطقة منزوعة السلاح في إدلب

كشفت مصادر إعلامية “معارضة” أن “التنظيمات المتشددة بدأت بسحب الأسلحة الثقيلة من المنطقة منزوعة السلاح في محافظة إدلب، بموجب الإتفاق الروسي التركي المبرم أواخر الشهر الفائت”.

ونقلت “رويترز” عن مصادر “معارضة” أن “عملية سحب السلاح الثقيل بدأت صباح السبت 6 تشرين الأول، وستستمر عدة أيام”.

وتأتي عملية السحب هذه بعد أيام على نفي تنظيم “فيلق الشام” سحب قواته وأسلحته الثقيلة من المنطقة منزوعة السلاح في إدلب المحتلة.

وكانت روسيا وتركيا توصلتا إلى اتفاق، حظي بموافقة الدولة السورية، على إقامة منطقة خالية من السلاح في محافظة إدلب، بحلول 15 تشرين الأول، لتجنيب إدلب أي عملية عسكرية يشنها الجيش العربي السوري على معاقل التنظيمات المتشددة.

ويذكر أن الإتفاق الروسي التركي نص على سحب أسلحة المجموعات المسلحة، بالإضافة لإخلاء المنطقة من التنظيمات المتشددة وعلى رأسها “جبهة النصرة”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق