محليات

مواطنون يشتكون ارتفاع رسوم تحويل أوراق السيارات لبطاقة إلكترونية بحلب .. ومدير المواصلات يشرح

اشتكى بعض مواطني مدينة حلب عبر تلفزيون الخبر “الرسوم المرتفعة المفروضة على تحويل أوراق السيارات إلى بطاقة الكترونية، حيث تصل كلفة الرسوم لحوالي عشرة آلاف ليرة سورية، ما عدا تجديد أوراق التأمين (السيكورتا)”.

وقال أحد المواطنين لتلفزيون الخبر أن “صاحب السيارة يدفع حوالي 10000 ليرة لقاء تغيير اوراق السيارة إلى بطاقة إلكترونية. وكأنه يجرف المال من الشارع”.

ورأى المواطن أن “الرسوم مرتفعة جداً وخصوصاً بالنسبة للموظفين، الذين يجبر بعضهم على بيع السيارة عوضاً عن دفع هذه الرسوم التي تزداد وتنقص بحسب نوعها، ناهيك عن تجديد السيكورتا الذي يكلف حوالي 13 ألف ليرة سورية”.

وبحساب أجراه المشتكي لتكاليف رسوم سيارة “لانسر”، فهي “8250 للبطاقة و1000 ليرة رسم سند ملكية، مع 13000 للسيكورتا و8000 لتجديد شهادة السواقة، أي أن المجموع هو 30250 ألف ليرة سورية”.

وأضاف المشتكي: “هذا المبلغ يعادل أكثر من نصف راتب الموظف الذي جاهد لشراء سيارة قبل الحرب، ليضطر بعضهم حالياً لبيعها أمام تلك الرسوم”.

بدوره، أكد مدير مديرية النقل بحلب محمد أحمد لتلفزيون الخبر أن “الرسوم المذكورة هي رسوم قانونية، وزيادتها تكون نتيجة تراكم رسوم قيمة بدل الفحص الفني”.

وشرح أحمد موضوع الرسوم بالتفصيل مستذكراً بدايةً أنه “عام 2010 صدر مرسوم باعفاء السيارات العاملة على البنزين سعة محرك أقل من 3000 س.س، من الرسوم السنوية”.

وأضاف أحمد أنه “بالنتيجة أصبح صاحب السيارة يقوم باخراج بطاقة التأمين “سيكورتا” مباشرةً دون العودة إلينا، إلا أن هناك رسوم قيمة بدل الفحص الفني التي هي 2000 ليرة سورية كل سنتين”.

وتابع المدير: “هذه الرسوم نقوم باستيفائها عند قدوم المواطن لإجراء أي معاملة تخص سيارته”.

وأردف أحمد: “منه فإن الشخص الذي جاء لتبديل ورقيات السيارة إلى بطاقة الكترونية، ولم يكن راجع المديرية بناءً على المرسوم منذ 2010، يترتب عليه حتى 2018 مبلغ الـ 8000 ليرة المذكور رسوم الفحص، مع باقي المصاريف الأخرى”.

يذكر أن تبديل أوراق السيارات إلى بطاقات الكترونية هو أمر غير مفروض على المواطنين بعد”، بحسب ما أفاد به المدير، “أي أن المواطن الذي يأتي للتبديل يأتي من تلقاء نفسه”، علماً أن “هناك توجه قريب من أجل جعل هذا الأمر فرضاً بهدف ضبط حالات التزوير والسرقات التي ظهرت خلال سنين الحرب.

وفا أميري – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق