رياضة

ميسي وبيكيه “علقانين”

ذكرت تقارير إعلامية اسبانية أن “العلاقة بين نجمي برشلونة، الأرجنتيني ليونيل ميسي والإسباني جيرارد بيكيه، ليست على ما يرام”، واصفة العلاقة بينهما بأنها “على قطيعة تامة”.

وذكر برنامج “إل شيرينغيتو” أن القطيعة تأتي “على خلفية النتائج السلبية الأخيرة للفريق الكتالوني، وإهداره لسبع نقاط في آخر ثلاث جولات بالليغا”.

وأضاف البرنامج، الذي تبثه قناة “ميغا” المحلية، أن “المدافع الإسباني أبدى استياءه من ميسي لعدم تحدثه، بصفته قائدا للفريق، لوسائل الإعلام، عندما تكون النتائج سلبية، لدعم الفريق”.

وذكر البرنامج أن “بيكيه اتهم ميسي بأنه لا يتحدث إلا عندما يكون خارج أوروبا، مع الأرجنتين”.

وأضاف البرنامج أن “ميسي رد على الإسباني المعتزل مؤخرا اللعب الدولي مع بلاده عقب مونديال روسيا، بأنه سبب النتائج السلبية لبرشلونة، هو الأخطاء الدفاعية وقال له إن الفرق تسجل في مرمانا أهدافا كثيرة”.

وأوضح البرنامج أن هناك “خصاماً تاماً الآن بين النجمين اللذين يعرفان بعضهما البعض منذ نشأتهما في أكاديمية “لا ماسيا” في النادي”.

ورغم تعادله مرتين وخسارته مرة في آخر ثلاث جولات، إلا أن برشلونة لايزال يحافظ على صدارة الليغا برصيد 14 نقطة، وبفارق الأهداف عن غريمه التقليدي ريال مدريد.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق