سياسة

لجنة التفاوض بشأن المختطفات في السويداء تعتذر عن متابعة أعمالها

أعلنت لجنة التفاوض بشأن مختطفات السويداء اعتذارها عن الاستمرار في عملها، وفق بيان قدمته إلى “مشايخ العقل الدروز”.

وجاء في البيان، بحسب موقع “عنب بلدي” المعارض، أن اللجنة: “لم تصل إلى النتيجة التي كانت ترجوها لأسباب عديدة، أهمها عدم إرسال الجهة الخاطفة أي مطالب لعرضها أو مناقشتها”.

وأكدت اللجنة في بيان الاعتذار أن: “اللجنة عملت على إيصال صوت المخطوفين وذويهم إلى كل المنابر الداخلية والخارجية” .

وأشارت اللجنة إلى أنها “تضع نفسها، كأفراد، في خدمة قضية المخطوفين، معلنة استعدادها للتعاون مع أي جهة تعمل لإطلاق سراحهم”.

وبعد فشل المفاوضات بين لجنة السويداء وتنظيم “داعش”، بداية آب الماضي، تولت روسيا التفاوض سعياً لإطلاق سراح المختطفين.

الجدير بالذكر أن عدد المختطفات 21 امرأة وثمانية أطفال، كان تنظيم “داعش” اختطفهم خلال الهجمات الأخيرة التي استهدفت السويداء في تموز الماضي.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق