اقتصاد

مذكّرة تفاهم سوريّة ـ برازيليّة للتعاون الاقتصادي

وقعت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك والغرفة التجارية العربية البرازيلية المشتركة مذكرة تفاهم لتنشيط علاقات التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري بين سوريا والبرازيل.

وبحسب صحيفة “تشرين” الرسمية، قام بتوقيع هذه المذكرة وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عبد الله الغربي ورئيس الغرفة التجارية العربية البرازيلية المشتركة “روبنز حنون”.

ويقوم الجانبان وفق المذكرة بوضع الأسس والآليات المناسبة لتفعيل العلاقات الاقتصادية والتجارية بين سوريا والبرازيل والعمل على إقامة أسواق مشتركة تعرض فيها السلع والمنتجات الغذائية التي تتطلبها أسواق البلدين.

وتنص المذكرة على “إفساح المجال أمام رجال الأعمال في البلدين للتواصل والتشاور والتعاون في إقامة مشروعات استثمارية في سوريا وتشكيل فريق عمل مشترك بين الجانبين يضع الأسس الكفيلة التي تضمن تفعيل علاقات التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري بين سوريا والبرازيل”.

وأكد الوزير الغربي في تصريح للصحفيين: “أنه تم الاتفاق خلال المباحثات على أن يقوم وفد اقتصادي تجاري يضم رجال أعمال برازيليين بزيارة سوريا للمشاركة في معرض دمشق الدولي بدورته الحادية والستين العام القادم وأن يقوم وفد اقتصادي من سوريا بالمشاركة في معرض البرازيل الذي سيقام في شهر أيار من عام 2019”.

وبّين حنون: “حرص بلاده على تطوير وتعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية مع سوريا كونها تشكل المنطلق لدخول المنتجات والسلع البرازيلية إلى الأسواق العربية ولما تتمتع به سوريا من جذور حضارية وإنسانية وموقع استراتيجي” .

وأوضح: حنون “أن المباحثات فتحت الباب للتواصل بين رجال الأعمال البرازيليين والسوريين ولإيجاد الوسائل والسبل التي تضمن تطوير العلاقات الاقتصادية وتذليل العقبات التقنية والفنية التي قد تقف عائقاً في وجه تلك العلاقات”.

يذكر أن اللقاء حضره معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك جمال الدين شعيب، ومديرو حماية الملكية التجارية والصناعية، وشركات المواد الغذائية، والقائم بأعمال السفارة البرازيلية بدمشق فابيو فانز بيتا لوغا، وفقاً للصحيفة الرسمية.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق