ميداني

وحدات من الجيش العربي السوري تعزز نقاط انتشارها في بادية السويداء الشرقية

عززت وحدات من الجيش العربي السوري نقاط انتشارها وثبتت مواقع جديدة لها في الجروف الصخرية في تلول الصفا في عمق بادية السويداء الشرقية، وذلك خلال عملياتها المتواصلة لتطهير ما تبقى من التلول من مسلحي تنظيم “داعش”.

و نقلت وكالة “سانا” أن “وحدات من الجيش العربي السوري بالتعاون مع القوات الرديفة نفذت تكتيكات عسكرية تتناسب مع طبيعة تلول الصفا ذات التكوين الجيولوجي المعقد والصعب والذي يستغله مسلحو “داعش” للتحصن والاحتماء، محققة بذلك تقدماً ملحوظاً في ملاحقة التنظيم في الجروف الصخرية بعد تكبيده خسائر بالأفراد والعتاد.

وأشارت الوكالة إلى أن “التكتيكات والخطط العسكرية المدروسة أسهمت في تدمير عدد كبير من مناطق تمركز مسلحي “داعش” ونقاط تحصينهم ودشمهم”.

كما تمكنت وحدات الجيش من تضييق الخناق عليهم، الأمر الذي أدى إلى خلق حالة من الارتباك والانهيارات المتلاحقة في صفوفهم بعد فشل جميع محاولاتهم اليائسة لإيقاف تقدم وحدات الجيش أو الفرار خارج المنطقة، وفقاً للوكالة.

ولفتت الوكالة إلى أن “سلاحي المدفعية والصواريخ في الجيش نفذا رمايات مكثفة على تحركات المسلحين الفارين باتجاه عمق الجروف الصخرية في تلول الصفا شديدة الوعورة والمليئة بالمغر والجحور، ما أسفر عن القضاء على العديد منهم وقطع طرق إمدادهم وحرمانهم من الاستفادة من المصادر المائية بالمنطقة”.

يذكر أن وحدات من الجيش بالتعاون مع القوات الرديفة حققت الجمعة تقدماً في أرض قاع البنات شمال غرب تلول الصفا بمسافة كيلومتر وفى عمق الجروف الصخرية على جهة قبر الشيخ حسين على تخوم تلول الصفا بعد اشتباكات عنيفة مع التنظيم، سبقتها رمايات مدفعية تمهيدية على نقاط تجمعهم وتحصنهم.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق