محليات

الشؤون الصحية بدمشق: حالات الإصابة بالسرطان سببها الأغذية المكشوفة

قال مدير الشؤون الصحية في دمشق ماهر ريا إن “انتشار حالات الإصابة بالسرطان بدمشق سببها الأغذية المكشوفة بسبب فساد هذه الأطعمة وتعرضها للشمس”.

وأوضح ريا، بحسب صحيفة رسمية، أنه “تم الكشف على ٩٦ كشكاً خلال الشهر الماضي للتأكد من طريقة حفظ المواد الغذائية وحفظ المياه والمرطبات”.

وتنتشر ظاهرة الأغذية بشكل لافت في أسواق دمشق، على الرغم من أنها تشكل خطراً كبيراً على الصحة وتنشر الأمراض المعدية بشكل كبير بين المواطنين كأمراض الديدان المعوية والاسهالات والتسمم الغذائي.

وهذه الأغذية المكشوفة عرضة للتلوث بوساطة بعض الأيادي أو الذباب أو الهواء المحمّل بالغبار والجراثيم، بالإضافة لدخان السيارات والأوساخ الأخرى التي ربما تكون موجودة.

وتنتشر الأغذية المكشوفة في أسواق الشيخ سعد بالمزة وشارع الثورة، كالحلويات والمخللات بأنواعها والأجبان والألبان بكافة أنواعها، والتي وضعت على الأرصفة في الشوارع الرئيسية.

وكان مدير الشؤون الصحية في محافظة دمشق الدكتور ماهر ريا أكد أن “دوريات المحافظة تقوم بجولات فجائية وبشكل يومي على معظم أسواق دمشق”.

يذكر أن محافظة دمشق نظمت بداية العام 2018 حوالي 700 إنذار صحي بحق أصحاب المحال والبسطات التي تعرض أطعمتها بطريقة مكشوفة في دمشق.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق