علوم وتكنولوجيا

قريباً خسوف كلي للقمر هو الأطول منذ مئة عام

سيشهد يوم الـ 27 من تموز الجاري خسوفاً كلياً للقمر، هو الأطول منذ مئة عام وستشاهد هذه الظاهرة في مناطق عديدة من العالم بينها سوريا ومنطقة الشرق الأوسط.

ويعد هذا الخسوف الأطول في هذا القرن، حيث ستمر الأرض بين الشمس والقمر الذي يمر في مدار الأوج مما سيطيل مدة الخسوف وستشاهد هذه الظاهرة بالعين المجردة لكن سيكون القمر أصغر من المعتاد بقليل.

وستستمر مدة الخسوف قرابة أربع ساعات منها ساعة و44 دقيقة مدة الخسوف الكلي وستشاهد ظاهرة القمر الدموي في ذروة الخسوف حيث ستكون الذروة الساعة 11:30 دقيقة بتوقيت دمشق.

وتعتبر متابعة هذه الظاهرة بالعين آمنة، خلاف الكسوف الشمسي الذي يضر بالعين عند مشاهدته مباشرة”.

وذكرت وكالة ناسا أن “مدة هذا الخسوف أقصر بأربع دقائق ققط من مدة أطول خسوف للقمر حدث في التاريخ”.

وصرح المتحدث باسم معهد علم الفلك التطبيقي في أكاديمية العلوم الروسية “نيقولاي جيليزنوف” أن “الفترة الكبيرة لخسوف القمر تُفسَّر بالتطابق الدقيق تقريبا بين مركز القمر ومركز ظل الأرض”.

وأشار العالم الروسي إلى أن “كل من القمر والأرض والشمس سيكونوا في خط واحد وقت حلول خسوف القمر، وعند ذلك سيقع كوكبنا بين الشمس والقمر ليمنع ضوء الشمس من السقوط على القمر”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق