ميداني

لليوم الثاني .. التنظيمات المتشددة تحرق الأراضي الزراعية بحضر في القنيطرة

قامت التنظيمات المتشددة بافتعال المزيد من الحرائق بالأراضي المزروعة بالأشجار المثمرة في محيط قرية حضر بريف القنيطرة الشمالي.

وذكرت وكالة “سانا” أن “المجموعات الإرهابية التابعة لتنظيم “جبهة النصرة” المنتشرة في أحراج جباثا الخشب أضرمت في وقت متأخر من مساء الجمعة مستغلة هبوب الريح الغربية النيران بعشرات الدونمات المزروعة بالأشجار المثمرة من التفاح والكرز والتين في موقعي كروم الحمرية والكشة إلى الجنوب من قرية حضر بالريف الشمالي”.

وأضافت الوكالة أن “النيران ما زالت مشتعلة وذلك لعدم إمكانية وصول سيارات الإطفاء إلى مواقع الحريق ما تسبب بوقوع أضرار كبيرة في أراضي المزارعين والأشجار المثمرة والتي يزيد عمرها على عشرين عاماً”.

وأشارت الوكالة إلى أن “المجموعات الإرهابية تفتعل الحرائق للضغط على مواقف أهالي قرية حضر الثابتة خلف الجيش العربي السوري وحرمانهم من جني محصولي الكرز والتفاح اللذين يعدان أحد مصادر رزقهم الرئيسية”.

وتنتشر في ريف القنيطرة تنظيمات متشددة يتبع معظم أفرادها لتنظيم “جبهة النصرة” الذي يتلقى دعماً علنياً من العدو “الإسرائيلي”.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق