تعليم

التعليم العالي تستجيب لشكاوى الطلاب وتعيد ترشيح المعيدين لبرنامج المنحة الدراسية الروسية

أصدرت وزارة التعليم العالي قراراً يقضي بإعادة ترشيح جميع المعيدين المرفوعة أسماءهم من قبل الجامعات، لضمهم إلى برنامج المنح الدراسية المقدمة من روسيا للدراسات العليا.

وجاء قرار الوزارة استجابةً للعديد من الشكاوى من قبل الطلاب المعيدين الأوائل من مختلف الجامعات السورية حول “رفض إدخالهم في المنحة الروسية علماً أنهم مؤهلين لها”.

وكان اشتكى عدد من الطلاب لتلفزيون الخبر من “رفض وزارة التعليم العالي إدخالهم في المنحة الدراسية المعلن عنها من روسيا لدراسة الدكتوراة، بدون معرفة الأسباب”.

وبين المشتكون أن “عدد المتقدمين من المعيدين بلغ 84 طالباً، رفض منهم 54 معيداً، علماً أن المنحة تتضمن 500مقعد”.

وشرح الطلاب أنه “عوضاً عن ادخالهم في مسابقة المنحة الروسية، تم إصدار قرار بإيفادهم داخلياً لدراسة الدكتوراة في الجامعات السورية”، مؤكدين على أن “لا سبب ورد من قبل الوزارة حول رفضهم من المنحة”.

وذكر الطلاب بأنهم “معيدون في كلياتهم، أي أنهم الأوائل على دفعاتهم، وبالنتيجة يملكون المؤهلات العلمية اللازمة للقبول في المنحة الروسية الخاصة بدراسة الدكتوراة”، مستغربين “منعهم من الدخول في اختبارات المنحة التي تحوي 500 مقعداً”.

وبالنسبة للإيفاد الداخلي فأكد الطلاب أنهم “يملكون اعتذارات من الجامعات السورية بما يخص دراستهم الدكتوراة فيها، أي أنهم لا يستطيعون دراسة الدكتوراه فيها، وبناءً عليه قاموا بتقديم طلبات للمنحة السورية”.

وجاءت استجابة الوزارة لمطالب الطلاب بعد أيام قليلة، لتصدر قراراً يقضي بإعادة ترشيح جميع أولئك المعيدين للانضمام إلى برنامج المنحة الروسية.

يذكر أن اللجان العلمية السورية والروسية الممثلة عن ست جامعات روسية كانت أجرت مقابلات مع أكثر من 600 طالب بشكل مباشر أو عبر شبكة التواصل، علماً أن عدد المنح المقدمة تبلغ 500 منحة.

وفا أميري – تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق