كاسة شاي

السوريون تعليقاً على طوفانات دمشق … “7000 سنة من الحضارة غرقوا بشبر مي”.

تداولت مواقع التواصل الاجتماعي صور لأحياء دمشق وهي غارقة في برك المياه والسيول نتيجة الأمطار الغزيرة التي لم تجد مكاناً لتصريفها في شوارع وأحياء العاصمة.

وكتب أحد الناشطين على “فيسبوك “يعني عنجد هي مسخرة نحنا بالشام كنا نشتاق للبحر، قام صار في بحر مجارير بالشام”، وكتب آخر “20 دقيقة من الأمطار حوّلت الشوارع إلى أنهار أين البلدية أين المحافظة؟”.

وعلّق آخر “الثورة الرقمية جعلت كل شيء ممكن حتى البحر صار عنا بالشام!”، وكتب آخر “7000 سنة من الحضارة غرقوا بشبر مي”.

وظهرت شوارع دمشق غارقة بالسيول ومنها منطقة ركن الدين و شارع الثورة وسوق الصالحية ومشروع دمر و شارع المعرض القديم مقابل الـ “فورسيزن”و الكسوة و المهاجرين.

وفي ريف دمشق تشكلت برك المياه في طريق المتحلق الشمالي وفي محيط الكنيسة ببلدة صحنايا، ما أدى إلى غرق سيارات مركونة في المكان.

و عبر الأهالي على مواقع التواصل الاجتماعي عن تخوفهم من خطورة تشكل السيول وبرك المياه في الشوارع، والتي يؤدي تسربها لخزانات الكهرباء المفتوحة، إلى أضرار خطرة وماس كهربائي، في ظل عجز البلدية والمحافظة عن حل المشكلة لليوم الثالث على التوالي.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق