فلاش

“ابو كلبشة” يبعث من جديد .. مراسلة CNN تكتشف الكيماوي من رائحة الثياب وهذا هو جدها

لازال بعض ممن يصدق روايات استخدام الأسلحة الكيميائية في دوما يحاول بشتى الطرق إثبات رواياته، ولكن أن يصل الأمر لاستحضار روح “بدري أبو كلبشة”، في سبيل ذلك، فهذا مالا طاقة للسوريين به.

والحديث يدور هنا عن مراسلة قناة CNN الامريكية المشهورة، والتي على ما يبدو بعثت بأكثر صحفياتها “مهنية” و”تميزاً”، الامريكية من أصل سوري اروى ديمون، والتي للصدفة كان جدها يخدم “في السلك”.

وظهرت مراسلة CNN أروى ديمون في تقرير لقناتها وقد توصلت إلى نتيجة مفادها أن الجيش العربي السوري استخدم السلاح الكيميائي في دوما، مثبتة ذلك بعد أن شمت ثياب أحد ضحايا الكيماوي المزعوم، قائلة “اوه نعم، هناك بالتأكيد شيء ما”.

وتداول السوريون تقرير ديمون، السورية الأصل من جهة أمها، مقترحين على منظمة حظر الأسلحة الكيميائية عدم التكلف وإرسال لجنة تقصي حقائق لسوريا، أو لغيرها من المناطق، لأن “أنف أروى لا يخطئ”.

وسبق لأروى ديمون أن تصدرت وسائل الإعلام في الولايات المتحدة وذلك بعد تقديم شكوى بحقها في إحدى محاكم الولايات المتحدة، محامي شخصين اتهما ديمون بـ “عضهما” وهما اثنين من المتعاقدين مع السفارة الأمريكية بالعراق عام 2014.

وحينها، القناة لم تعلق على الشكوى، إلا أن “ديلي نيوز” بثت رسالة إلكترونية بعثتها دايمون للسفارة في اليوم التالي من العضات، وفيها اعتذرت عن تصرفها، وقالت: “كنت تحت كثير من الضغوط، ومرهقة ذلك اليوم، وأتحمل المسؤولية عن أفعالي” من دون أن تورد في اعتذارها المزيد من التبريرات.

يذكر أن اروى ديمون والدتها سورية اسمها جومانا البرازي، ابنة الدكتور محسن البرازي، وهو محام وأكاديمي وسياسي ولد في 1904 بمدينة حماة، وكان وزيرا للمعارف في 1941 في سوريا، وكان مقربا من قائد الجيش حينها حسني الزعيم، الذي قام في 1949 بانقلاب عسكري أطاح بنظام الرئيس شكري القوتلي آنذاك، فعين البرازي رئيسا للوزراء.

وعرف عن محسن البرازي بأنه أحد المفاوضين الأوائل المكلفين بإجراء مفاوضات مع الكيان الصهيوني عام 1949، وعرف ايضا بأنه كان عراب تسليم زعيم الحزب السوري القومي الاجتماعي انطون سعادة لرئيس وزراء لبنان رياض الصلح، وقتل البرازي إعداما بالرصاص بعد انقلاب سامي الحناوي.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق