رياضة

ريمونتادا الذئاب تطيح بالكتلان .. وكلوب ينقل ليفربول للنصف نهائي

شهد ربع نهائي دوري أبطال أوروبا ريمونتادا فعلها ذئاب روما، الذين أطاحوا بالكتلان وتأهلوا لنصف نهائي دوري أبطال أوروبا، في مفاجأة من العيار الثقيل جداً، وفي المباراة الأخرى لم ينجح أبناء المدرب الكتلوني بيب غوارديولا بتحقيق ريمونتادا على أبناء يورغن كلوب، بل وخسر بيب مباراته الثالثة على التوالي أمام كلوب.

وحقق روما المفاجأة بفوزه بثلاثية نظيفة على برشلونة في مباراة الإياب التي جرت بين الفريقين على أرضية ملعب الاولمبيكو، والتي تسيدها روما وفرض أسلوب لعبه على برشلونة، في ظل عجز تكتيكي من المدرب فاليفيردي.

وعلى الرغم من أفضلية الاستحواذ لبرشلونة، إلا أن خط وسط النادي الايطالي قام بمجهود جبار، ومنع الكرات الواصلة إلى ميسي وسواريز، ضاغطين على الفريق الكتلوني، الذي بدا عاجزاً في ظل ضياع لنجمه الأول الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وسجل أهداف روما كل من ادين دزيكو في الدقيقة 6 والكابتن دانييلي دي روسي من ضربة جزاء في الدقيقة 58 وهدف التأهل سجله مانولاس في الدقيقة 82، ليتعادل الفريقان بنتيجة المباراتين مع أفضلية لروما لتسجيله هدفاً خارج أرضه.

وفي انكلترا، أوصل الألماني يورغن كلوب ناديه ليفربول إلى نصف نهائي دوري الأبطال لأول مرة منذ 2007، مجددا فوزه على مانشستر سيتي بهدفين لهدف، بعد أن كان تغلب عليه في مباراة الذهاب في الأنفيلد بثلاثية بيضاء.

وبدأ بيب غوارديولا المباراة بأفضل طريقة بتسجيل مهاجمه البرازيلي خيسوس هدفاً في الدقيقة الثالثة، علماً أنه جاء من خطأ على مدافع ليفربول فان ديك، وامتلك السيتزن المباراة وتسيدها دون أن يحقق المطلوب.

وتعرض مدرب مانشستر سيتي للطرد بين الشوطين، لاعتراضه على إلغاء الحكم هدفاً للألماني سانييه، ليكمل الفرعون المصري على أحلام النادي السماوي بتسجيله هدفاً على طريقة الكبار في الدقيقة 56، اتبعه البرازيلي فيرمينيو بهدفٍ ثانٍ في الدقيقة 77، معلناً تأهل ليفربول لنصف النهائي.

تلفزيون الخبر

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق